"إسرائيل" تشتري وثيقة تثبت الوجود اليهودي بأفغانستان

القدس المحتلة / وكالات / مشرق نيوز

ذكرت صحيفة "هآرتس" ، أن المكتبة الوطنية "الإسرائيلية" في القدس المحتلة حصلت على 29 وثيقة من أفغانستان تفيد بأن اليهود عاشوا في المنطقة منذ حوالي ألف عام.

وتعتبر الوثائق جزءاً من مجموعة كبرى، تشمل أجزاء من تعليقات ورسائل دينية باللغة العبرية، والعربية اليهودية واليهودية الفارسية والعربية الاسلامية.

وترددت تقارير مفادها أنه تم العثور عليها في كهف في شرق أفغانستان بالقرب من الحدود الإيرانية وأوزبكستان - وهي منطقة تعد معقلا لطالبان الآن.

وقالت المكتبة على موقعها على شبكة الإنترنت "يعد هذا الاكتشاف غاية في الأهمية، لكونه شهادة فريدة من نوعها، سواء في الطبيعة أو الحجم، للتاريخ الثقافي لمجتمع يهودي في المنطقة والتي كانت في القرن الحادي عشر تضم مراكز سياسية وثقافية واقتصادية مهمة للغاية".

اقرأ أيضاً

وتابعت المكتبة: "حتى يومنا هذا لم نشهد اكتشافات يهودية بهذا الحجم والأهمية من هذه المنطقة، كل شيء يشير إلى صحة هذه الاكتشافات".

ولم تكشف المكتبة عن الثمن الذي دفعته مقابل هذه الوثائق أو كيفية الحصول عليها.

ووفقا لـ"هآرتس" فإن تاجر آثار في القدس حصل على جزء صغير من مجموعة الوثائق وعرضها إلى البيع للمكتبة الوطنية، واستمرت المفاوضات لأكثر من عام حتى وصلت الوثائق "إسرائيل" الأسبوع الماضي.

وأشارت المكتبة الوطنية إلى أنها "تولي أهمية قصوى" للحصول على جميع الوثائق لتشكل مجموعة كاملة.