انتحار كونغولية بعد رؤية كنتها عارية

كينشاسا - مشرق نيوز -

تعرت امرأة كونغولية بعد عراكها مع حماها مما تسبب في انتحار حماتها التي لم تستطع تحمل منظر كنتها عارية .

وبحسب صحيفة " "لو بوتانسييل" فقد انتحرت امرأة من قبيلة لوبا بالكونغو  بعد رؤية كنتها عارية إثر شجار عائلي الأسبوع الماضي في وسط كينشاسا عاصمة جمهورية الكونغو الديموقراطية، وكانت الحماة تعيش مع كنتها التي غالبا ما تتشاجر مع بناتها.

 وخلال أحد الشجارات حاولت الكنة أن تطعن حماها بالسكين، فانزلق ثوبها ووجدت نفسها عارية، وقد قامت الحماة بالانتحار بعيد هذه الحادثة.

 وشرح الكاتب تشيباسو مفوادي في كتابه المعنون "كوتوم إيه تراديسيون بالوبا" (العادات والتقاليد الخاصة بقبيلة بالوبا) أن العري يعتبر من الإهانات والشعوذات، لكنه لم يذكر أي علاقة تربط العري بالانتحار.

اقرأ أيضاً

 فيما  دحض اختصاصي آخر فرضية الانتحار، عازيا ردة فعل الحماة إلى الصدمة التي تعرضت لها.