تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يعقد أكبر لقاء للمصالحة الشعبية في قطاع غزة



تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يعقد أكبر لقاء للمصالحة الشعبية في قطاع غزة

غزة/ مشرق نيوز

 

عقدت الشخصيات المستقلة اجتماعا كبيرا بحضور الدكتور ياسر الوادية رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة وأعضاء من قيادة التجمع، مع عدد كبير من المخاتير والوجهاء ورجال الإصلاح وعمداء العائلات من محافظات الوطن لاعلان بدء تنفيذ المصالحة الشعبية تطبيقا لاتفاق القاهرة والضغط باتجاه العمل الفعلي على انهاء الانقسام.

و أكد الدكتور ياسر الوادية رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة على  تشكيل لجان مصالحة شعبية في كل محافظات قطاع غزة بالتوازي مع بدء لجنة الانتخابات المركزية بتحديث سجلات الناخبين وانطلاق المشاورات الخاصة بتشكيل حكومة الانقاذ الوطني، مضيفا أن المخاتير والوجهاء ورجال الاصلاح يمثلون شريحة هامة في مجتمعنا الفلسطيني نستطيع من خلالها أن نبني قاعدة شعبية تعمل على انهاء الانقسام.

وأضاف عضو اللجنة العليا لمنظمة التحرير أن المرحلة الحالية تشهد تنفيذا لبنود اتفاق القاهرة واعلان الدوحة وترعاها النوايا الجدية من قيادة حركتي فتح وحماس لانهاء الانقسام، موضحا أن جدية كل القوى والفصائل الوطنية والاسلامية لتطبيق الوحدة الوطنية تظهر من خلال اللقاءات والمشاورات والاتصالات التي تجريها الشخصيات المستقلة للضغط نحو تنفيذ بنود اتفاق المصالحة الوطنية.

ومن ناحيتهم رحب الوجهاء والمخاتير ورجال الاصلاح بالجهود التي تبذلها رئاسة الشخصيات المستقلة لدفع عجلة المصالحة، مؤكدين على أهمية اجتماعهم لوضع الخطوط العريضة في خطط انهاء الانقسام.

ومن خلال المداخلات المختلفة لرجال الاصلاح أكد الحضور على وقوفهم بجانب تجمع الشخصيات المستقلة في طريقه نحو اعلان الوحدة الوطنية، مشددين على وقوفهم أمام كل العوائق التي ستقف أمام تنفيذ المصالحة.

وفي نهاية الاجتماع توجه وفد من تجمع الشخصيات المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية رئيس التجمع مع المخاتير والوجهاء لمقر لجنة الانتخابات المركزية والتقوا مع السيد جميل الخالدي المدير الاقليمي للمقر ليؤكدوا على تقديم كل الدعم الممكن لانجاح عمل لجنة الانتخابات في محافظات الوطن.