تأجيل دخول الوقود القطري لغزة للمرة الثانية وحكومة حماس تعتبر التأخير غير مبرر

تأجيل دخول الوقود القطري لغزة للمرة الثانية وحكومة حماس تعتبر التأخير غير مبرر

غزة - مشرق نيوز

أعلنت هيئة المعابر والحدود التابعه لحكومة غزة المقاله ، تأجيل دخول شحنات الوقود القطري لقطاع غزة والتي كان مقرر إدخالها صباح الثلاثاء الى اجل غير مسمى.

وقال مسؤول في الهيئة أن المعبر كان ينتظر الشاحنات القطرية، إلا أن الجانب المصري حتى اللحظة لم يف بوعده السابق ويضع بعض المعيقات أمام إدخال الشحنة للمرة الثانية  مشيرا إلى أن الاتصالات التي تجري مع الجانب المصري حول إدخال الشحنة القطرية لم تسفر عن موعد محدد لإدخالها.

وكانت سلطة الطاقة والموارد الطبيعية أعربت عن أسفها لتأخير إدخال شحنة الوقود القطري إلى قطاع غزة ، معتبرةً ذلك مماطلة متعمدة من طرف السلطات المصرية وكذلك التعنت "الإسرائيلي" لمعاقبة الشعب الفلسطيني.

وحذرت سلطة الطاقة من مغبة الاستمرار في تأخير وصول شحنة الوقود القطري وطالبت جميع الأطراف المعنية بأن تأخذ دورها لتذليل كل العراقيل التي تحول دون إدخال الوقود وعدم السماح لأي طرفٍ كان بابتزاز الشعب الفلسطيني.

في غضون ذلك أكدت وزارة الخارجية والتخطيط، ان تأخير ادخال الوقود القطري الى قطاع غزة غير مبرر، مطالبة السلطات المصرية بالإسراع في ادخاله وعدم تأخيره اكثر من ذلك من اجل انهاء معاناة أهالي القطاع.

وأكدت الوزارة في بيان لها، أنها تابعت ملف السفينة مع السلطات المصرية منذ اليوم الأول لوصولها إلى ميناء السويس بهدف تسريع وتسهيل دخول الوقود إلى غزة , مشيرةً إلى أن الوقود لم يصل للقطاع رغم الوعود المتكررة بإدخاله في الأسابيع الماضية.

وأعربت عن بالغ أسفها واستغرابها لتأخر وصول الوقود القطري لقطاع غزة بالرغم من إتمام كافة الإجراءات على المعابر لإدخاله.

والجدير ذكره أنه قد مضى أكثر من شهر ونصف على تفريغ حمولة الوقود القطري في ميناء السويس وإنهاء كل الاجراءات والأوراق اللازمة وكذلك الترتيبات في معبري العوجة وكرم أبو سالم لكن حتى هذه اللحظة لم يؤذن للشاحنات بالتحرك ونقل الوقود القطري.