استنكار الاعتداء على ملعب الخضر ومباركة فلسطينية لمنتخب السعودية

كاس العالم قطر.jpg

استنكار الاعتداء على ملعب الخضر ومباركة فلسطينية لمنتخب السعودية

 

غزة / المشرق نيوز

استنكرت الأوساط الرياضية إقدام قوات الاحتلال الإسرائيلي إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع داخل المستطيل الأخضر والمدرجات بإستاد الخضر جنوب بيت لحم مساء الاثنين، وذلك تزامناً مع احتفالات العالم بالحدث الكروي التاريخي كأس العالم قطر 2022  وحالة التألف والوحدة الرياضية العالمية، يصر الاحتلال الإسرائيلي على تنغيص فرحتنا وواصل عنجهيته وعربدته على كل مكونات شعبنا الفلسطيني ويغرق استاد الخضر بقنابل الغاز المسيل للدموع في انتهاك جديد يضاف لسلسلة جرائمه المتواصلة بحق الرياضة والرياضيين، حيث أصيب عدد من اللاعبين من فريقي شباب الخضر وإسلامي بيت لحم مواليد 2007، والجمهور، بالاختناق.

وعبر عبد السلام هنية عن إدانته للاعتداء بعد أن اقتحمت قوات الاحتلال الساحة الخارجية للملعب الواقع في محيط المدارس بالبلدة القديمة، وأطلقت قنابل الغاز صوب المدرجات وأرضية الملعب، مشيراً أنه آن الأوان للعالم وللاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" أن يتحرك للجم هذه العربدة ويقف الجميع عند مسئولياته تجاه حماية الرياضة والرياضيين الفلسطينيين. جدير ذكره أن هذا الاعتداء ليس الأول من نوعه، بل تكرر سابقا أثناء إجراء مباريات وتدريبات لفرق مختلفة.

مباركة فلسطينية بفوز الأخضر

وباركت الأسرة الرياضة فوز المنتخب السعودي في أول مباراة له في مونديال قطر 2022، على حساب منتخب الأرجنتين بهدفين مقابل هدف. وقدم عبد السلام هنية مساعد أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة التهاني إلى رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل عقب انتهاء المباراة، وأكد أن المنتخب السعودي قدم مباراة قوية وأظهر قدرة العرب على المنافسة والظهور بصورة جميلة تشرف جميع العرب. ونقل تهاني الشعب الفلسطيني وجماهيره الرياضية التي تابعت اللقاء وعبرت عن فرحتها في ساحات وميادين فلسطين عقب انتهاء المباراة. وتمنى التوفيق وتحقيق الفوز في باقي مباريات المنتخب السعودي.

بدوره شكر ياسر المسحل مباركة هنية ومشاعر الشعب الفلسطيني وفرحتهم بفوز المنتخب السعودي وتمنى أن يحقق الأخضر المزيد من التألق وإحراز الفوز في جميع مبارياته بالمونديال.