اعتقال أكثر من 1300 متظاهر في روسيا في احتجاجات ضد التعبئة الجزئية للجيش

موسكو- المشرق نيوز/

تظاهر الآلاف في روسيا الليلة احتجاجاً على قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التعبئة الجزية في صفوف الجيش لتعزيز القوات في أوكرانيا.

واعتقلت قوات الأمن الروسية وفق منظمة "أو في دي - إنفو" أكثر من 1312 متظاهراً في احتجاجات خرجت في 38 مدينة روسية بما فيها موسكو وسان بطرسبرغ.

وهتف المتظاهرون في سان بطرسبرج "لا للحرب! لا للتجنيد!" ضد أول تجنيد احتياطي في روسيا منذ الحرب العالمية الثانية.

في غضون ذلك قال وزير الدفاع الروسي سيرجي شويغو على التلفزيون الروسي إنه سيتم تجنيد 300 ألف جندي احتياطي كجزء من "التعبئة الجزئية".

وأكد أن هذا يمثل 1٪ فقط من إجمالي المجندين الروس المحتمل، والذي يقول إنه يبلغ 25 مليون جندي.

وشدد شويغو على أن المجندين سيتلقون تدريبات عسكرية قبل إرسالهم في مهمتهم.

ولفت إلى أن روسيا لن تجند الطلاب أو الشباب الذين لم يكملوا خدمتهم الإلزامية بعد.

ووفقًا للتقارير، طلبت الشركات الروسية من الموظفين تقديم تفاصيل على وجه السرعة حول ماضيهم العسكري.

وقالت شركة كبيرة في روسيا لموظفيها: "لدينا بالفعل موظفون تلقوا استدعاءات للغد". "يجب أن يدرك الجميع أن هناك احتمال أن يتم استدعاؤهم في الصباح، ولن يتمكنوا من العمل في اليوم التالي. استمر في تحديث المديرين حتى نتمكن من متابعة المتابعة."

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});