بينيت: إسرائيل على حافة حالة طوارئ

بينت.jpeg

بينيت: إسرائيل على حافة حالة طوارئ

تل أبيب/ المشرق نيوز 

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، أن بلاده على حافة إعلان حالة طوارئ، في ظل رصد تفشي سلالة جديدة شديدة العدوى لفيروس كورونا في أراضيها.

وحذر بينيت في مستهل جلسة حكومية عقدها اليوم الجمعة بعد رصد أولى إصابات بالسلالة الجديدة في إسرائيل، حسب بيان صدر عن مكتبه، من أن هذا المتحور الذي سجل لأول مرة في جمهورية جنوب إفريقيا معد للغاية، ويتجاوز سلالة "دلتا" من حيث القدرة على التفشي.

وأشار بينيت إلى أن الحكومة الإسرائيلية تستمد معلوماتها حاليا من السلطات الصحية في جنوب إفريقيا، لافتا إلى أن الأجهزة الصحية في هذا البلد "تعمل على نحو يثير الإعجاب" لكن الدولة العبرية لم تحصل حتى الآن على كل المعلومات المطلوبة.

وقال: "ستتسع رقعة معرفتنا خلال الأيام المقبلة بشكل سريع جدا، وسنعلم ما إذا كان المتحور الجديد يخترق حقا المناعة وبأي وتيرة، وهل كان أكثر فتكا أم لا، وما هي كيفية تأثيره على الأطفال، وما إلى ذلك".

وأقر بينيت بأن رصد أولى الإصابات بالمتحور الجديد في إسرائيل أمر مزعج، مبديا التزام حكومته بمبدأ التحرك بشكل قوي وفوري، خاصة بما يتعلق بتنظيم حركة المسافرين من وإلى البلاد.

وقال: "نحن الآن على وشك حالة طوارئ، وأطلب من الجميع الاستعداد والانخراط الكامل في العمل على مدار الساعة".

وذكّر بينيت بأن السلطات الإسرائيلية سبق أن أجرت قبل عدة أسابيع تمرينا يعد الأول من نوعه على مستوى العالم، حاكى سيناريو تفشي سلالة فتاكة جديدة من فيروس كورونا، لافتا إلى أن هذا الأمر كان يبدو خياليا إلى حد ما حينئذ، لكن الآن اتضح أن ذلك التمرين كان من الخطوات الأكثر أهمية لمواجهة الحالة التي تواجهها إسرائيل حاليا.