إسرائيل تجري محادثات مع مصر لمد خط أنابيب غاز عبر شمال سيناء بقيمة 200 مليون $

14982.jpeg

تل ابيب/ المشرق نيوز

أفادت وكالة رويترز للأنباء اليوم (الخميس) أن إسرائيل تجري محادثات مع مصر بشأن مد خط أنابيب غاز بري جديد بسبب نقص الإمدادات العالمية.

 

وبحسب التقرير كما أوردت صحيفة "معاريف"، فإن خط الأنابيب الجديد الذي سيربط النظامين الإسرائيلي والمصري سيمر عبر شمال سيناء وسيدخل طور التشغيل خلال 24 شهرًا.

 

ووفقًا لمصادر في الصناعة المطلعة على التفاصيل، تبلغ تكلفة المشروع 200 مليون دولار، ومن المتوقع أن يعزز المشروع إلى جانب خطة لبناء خط أنابيب تحت الماء إلى مصر في غضون سنوات قليلة مكانة إسرائيل كمركز للطاقة في الشرق الأوسط وإقامة علاقات دبلوماسية مع دول أخرى.

 

وكانت وزارة الطاقة الإسرائيلية أعلنت العام الماضي عن بدء تدفق الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى مصر، واعتبرت أنه تطورا مهما يخدم المصالح الاقتصادية للجانبين.

 

وتسمح هذه الخطوة لإسرائيل بتصدير بعض غازها الطبيعي إلى أوروبا من خلال منشآت تسييل الغاز في مصر وتعزيز مكانة مصر كمركز إقليمي للغاز.