أبو عبيدة: نعد أبطال نفق الحرية وجميع الأسرى بأنهم سيتحررون قريباً ولن تتم صفقة التبادل إلا بتحريرهم

ابو عبيدة.jpg

غزة/ المشرق نيوز

أكد المتحدث باسم كتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس "أبو عبيدة" ، مساء اليوم السبت، أن إعادة اعتقال أبطال نفق الحرية لا يحجب حقيقة عملهم المشرف، ولن يخفي حجم الخزي والعار الذي لحق بالمؤسسة الأمنية الصهيونية.

جاءت تصريحات أبو عبيدة، في كلمة له تعقيباً على فرار الأسرى الفلسطينيين  السنة من سجن جلبوع الإسرائيلي، واعتقال أربعة منهم.

 

وفيما يلي نص الكلمة:

 

راقبت قيادة كتائب الشهيد عز الذين القسام وتراقب عن كثب تطورات الموقف بخصوص عملية نفق الحرية في سجن جلبوع وأبطالها المقاومين، منذ تنفيذ هذه العملية البطولية وحتى اللحظة، وإن قيادة القسام إذ تنظر باعتزاز وإكبار لأبطال هذه العملية المجاهدين/ محمد العارضة ويعقوب قادري ومحمود العارضة وزكريا الزبيدي وأيهم كممجي ومناضل نفيعات

 

 إعادة اعتقال أبطال نفق الحرية لا يحجب حقيقة عملهم المشرف، ولن يخفي حجم الخزي والعار الذي لحق بالمؤسسة الأمنية الصهيونية.

 

إذا كان أبطال نفق الحرية قد حرروا أنفسهم هذه المرة من تحت الأرض، فإننا نعدهم ونعد أسرانا الأحرار بأنهم سيتحررون قريباً بإذن الله من فوق الأرض.

 

أبطال نفق الحرية سيخرجون مرفوعي الرأس وقرار قيادة القسام بأن صفقة تبادل قادمة لن تتم إلا بتحرير هؤلاء الأبطال.

 

أمام تهديدات العدو لأهلنا في الضفة وفي جنين القسام نؤكد بأن مخيم جنين وثواره ليسوا وحدهم، ولن نسمح للعدو بالتغول عليهم وسنقوم بواجبنا الديني والوطني تجاههم.

 

نشد على أيدي أسرانا الميامين في انتفاضتهم المشرفة، ونقول لهم نحن معكم ولن نتخلى عنكم ولن نسمح للعدو بأن يستفرد بكم.