50٪ من الأميركيين يُؤيدون تقييد المساعدات العسكرية المُقَدَمَة لـ"إسرائيل"

صورة

واشنطن - المشرق نيوز

أظهر استطلاع للرأي العام تم اجراؤه في الولايات المتحدة أن 50٪ من الأميركيين يعتقدون بوجوب تقييد المساعدات العسكرية المقدمة لإسرائيل، وربطها بعدم استخدامها ضد المدنيين الفلسطينيين.

ووفق استطلاع جديد أجراه مجلس شيكاغو لعام 2021 أظهر أن 50٪ من المستطلعين يدعون الولايات المتحدة إلى ضرورة تقييد المساعدات العسكرية لإسرائيل، ومعظم الديمقراطيين يأيدون هذا التقييد.

ويُظهر الاستطلاع وجود انقسام حزبي كبير حول هذه القضية، حيث يَعتقد 62٪ من الديمقراطيين أن على الادارة الاميركية حظر استخدام إسرائيل لمساعداتها العسكرية في العمليات العسكرية ضد المدنيين الفلسطينيين.

ويُوافق هذا الاستطلاع دراسات حديثة أخرى كشفت أن الدعم المحلي لإسرائيل بدأ في التراجع، وخّلُصَ استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "غالوب" أن غالبية الديمقراطيين يعتقدون بوجوب ممارسة الولايات المتحدة لضغوطات على إسرائيل وليس فلسطين.

جدير بالذكر أن استطلاع للرأي أجراه معهد الانتخابات اليهودية في تموز/يوليو أظهر أن ربع اليهود الأميركيين ينظرون إلى إسرائيل على أنها دولة فصل عنصري، و 34٪ يرون معاملة إسرائيل للفلسطينيين أشبه بالعنصرية ضد السُود في الولايات المتحدة.