الآلاف يشيعون جثمان القيادي في "حماس" إبراهيم غوشة يتقدمهم قادة الحركة

الآلاف يشيعون جثمان القيادي في "حماس" إبراهيم غوشة يتقدمهم قادة الحركة

عمان / المشرق نيوز

شيع الآلاف اليوم الجمعة، جثمان القيادي في حركة حماس المهندس إبراهيم غوشة، انطلاقاً من مسجد الجامعة الأردنية في العاصمة الأردنية عمان.

وتقدم موكب التشييع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، ورئيس الحركة في الخارج خالد مشعل، وعضوا المكتب السياسي محمد نزال وعزت الرشق، وعدد من قيادات الحركة الإسلامية في الأردن.

وخلال التشييع ردد المشيعون هتافات تمجد المقاومة، وتوجه التحية لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

بدوره ألقى المراقب العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن، همام سعيد، كلمة مقتضبة أشاد فيها بالفقيد مستعرضا جوانب من سيرته وإنجازاته.

وقال سعيد:" الراحل غوشة رجل أمة، وقامة عظيمة من قامات رجالنا في هذا العصر".

ووجه خالد مشعل رئيس حركة حماس في الخارج الشكر لملك الأردن عبدالله الثاني ابن الحسين، لموافقته على مشاركة قيادات الحركة في تشييع جثمان غوشة.

ويشار إلى أن غوشة الذي توفي عن عمر ناهز 85 عاما، من مواليد مدينة القدس، حصل على البكالوريوس في الهندسة المدنية والإنشاءات من جامعة القاهرة عام 1961.

الجدير بالذكر أن غوشة شغل منصب الناطق الإعلامي باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عام 1991، وأبعد عن الأردن في 1999، وعاد إلى الأردن عام 2001.

انتهى