مع ابنها وأخيها وزوجة اخيها

بالفيديو: سيدة في الأربعين تتفوق بالثانوية بمعدل 91% بعد ترك الدراسة 22 عاما

مع ابنها وأخيها وزوجة اخيها

سيدة في الأربعين تتفوق بالثانوية بمعدل 91% بعد ترك الدراسة 22 عاما

غزة / خاص المشرق نيوز

تفوقت سيدة في الأربعين بامتحانات الثانوية العامة بحصولها على معدل 91% في الفرع الأدبي رغم انها تركت الدراسة 22 عاما، بالإضافة التي تشجيع ابنها وأخيها وزوجة اخيها على الاهتمام بالدراسة ليجتاز اربعتهم امتحانات الثانوية العامة هذا العام بنجاح.

وقالت السيدة ايمان محمد عودة الغفري للمشرق نيوز: طالما راودني حلم الحصول على الثانوية العامة واكمال دراستي الجامعية وتجدد الحلم بدخول ابني محمد الصف الثالث الثانوي فقررت الدراسة معه بتشجيع من زوجي.

وتؤكد ايمان انها واجهت العديد من العراقيل للعودة للدراسة بعد كل هذه السنين، بعد ان تركت الدراسة 22 عاما، عندما تزوجت في العام 1998 بعد إتمام الصف الأول الثانوي مشيرة الى أنها اجتهدت كثيرا في دراستها، وكانت تتوقع المعدل الذي حصلت عليه، بالإضافة الى قيامها بتشجيع ابنها محمد الذي حصل على 80% وأخيها طارق الذي حصل على معدل 67% وزوجة اخيها اية التي حصلت على معدل 81% وجميعهم يرغبون بإكمال دراستهم الجامعية تخصص محاسبة.

ووسط حالة من السعادة والفرح الذي لف الأبناء والأحفاد، تحدث والده محمد الغفري، عن تشجيعه للعائلة للاهتمام بالدراسية، وسر تفوقها، مؤكدا ان الشعب الفلسطيني محب للعلم وان اسرته جزء من نسيج هذا الشعب العظيم.

ووجهت ايمان وهي جدة لطفلة وام لمسة أبناء وبنات كلمة للطلبة الذين لم يتمكنوا من نيل الثانوية العامة بان لا ييأسوا وان لا يحبطوا رغم تقدم السن مشيرة الى ان الرسول العظيم نزل عليه الوحي وهو في سن الأربعين.

وتروي ايمان انها بلغت حالة من التعب والجهد خلال استعدادها لاخر امتحان في مادة الجغرافيا وكادت ان تيأس بسبب الإرهاق لكنها رأت في المنام رؤيا شجعتها واثلجت صدررها تتمثل بانها كانت في منزل جميل يطل على المسجد الأقصى بازهى الوانه مما أعطاها طاقة إيجابية لتتقدم للامتحان وتتفوق وتحقق حلمها.

انتهى