الاحتلال يُهاجم منزل عائلة الأسير المقدسي عبد دويات ويُخرب محتوياته

صورة الاسير

القدس المحتلة - المشرق نيوز

هاجمت شرطة الاحتلال، الليلة الماضية، منزل عائلة الاسير المقدسي عبد دويات الكائن في بلدة صور باهر بالقدس المحتلة، وفتشته وخربت محتوياته وصادرت مبلغًا ماليًا يُقدر بـ (2500 شيقل)، بذريعة تلقي العائلة مبالغ مالية من السلطة الوطنية الفلسطينية.

كما سلمت عائلة الاسير قرارًا عسكريًا يُطالب بدفع مبلغ (20 الف دولار) إضافة لثلاثة الاف شيقل.

جدير بالذكر أن الاسير دويات (25 عاما) معتقل منذ 26/1/2016 ويقضي حكمًا بالسجن 18 عاما، وفرضت عليه المحكمة الاحتلالية غرامة بقيمة 100 الف شيقل بحجة القائه حجرًا على سيارة مستوطن ما تسبب بمقتله على الفور.

وأفاد شهود عيان، بأن سلطات الاحتلال أغلقت منزل العائلة، وسحبت هويتها المقدسية، وصادرت إدارة سجون الاحتلال مخصص "الكانتين" من حسابه في السجن.

وقبل عدة أيام حجزت سلطات الاحتلال على حساب والدته البنكي ووضعت يدها على الرصيد كعقاب لها والذي يأتي ضمن سياسة الظلم والقهر الذي تنتهجه سلطات الاحتلال.