العاهل الأردني يدعو إلى ضرورة نيل الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة

صورة من اللقاء

عمان - المشرق نيوز

دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إلى ضرورة نيل الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة، وقيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس، ذات السيادة والقابلة للحياة، على حدود الرابع من حزيران عام 1967.

حيث أكد ملك الأردن خلال لقاء قمة مع الرئيس الأميركي جو بايدن، في البيت الأبيض بالعاصمة الأمريكية واشنطن، والتي تصدرت أجندتها القضية الفلسطينية، وجوب العمل على إعادة إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين.

ووفق وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، فقد تناول العاهل الأردني التطورات الحاصلة في مدينة القدس، حيث شدّد على ضرورة الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس، لا سيما في الحرم القدسي الشريف، لافتا إلى مواصلة الأردن تأدية دوره التاريخي والديني الثابت في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في المدينة المقدسة، من منطلق الوصاية الهاشمية على هذه المقدسات.

فيما ثمّن الرئيس جو بايدن الخطوات الإيجابية للإدارة الأميركية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، واستئناف المساعدات الأميركية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، بتقديم تبرعات إضافية بقيمة 136 مليون دولار، لتصل قيمة التبرعات الأميركية للوكالة هذا العام إلى 318 مليون دولار.

جدير بالذكر أن القمة التي حضرها ولي العهد الأمير الحسين بن عبد الله الثاني تناولت توسيع آفاق الشراكة الاستراتيجية بين الأردن والولايات المتحدة، إضافة إلى التطورات الإقليمية والدولية.