نقابة مستوردي المركبات تناشد للسماح لشركات غزة المشاركة بالعطاءات

 

نقابة مستوردي المركبات تناشد للسماح لشركات غزة المشاركة بالعطاءات

غزة: المشرق نيوز

ناشد إسماعيل النخالة نقيب مستوردي المركبات في قطاع غزة كافة الجهات الحكومية المختصة والمؤسسات والبلديات وكل من له علاقة بالألية الخاصة بإعادة إعمار قطاع غزة ,حيث تشترط الجهات المعنية بأن يكون المشارك في العطاء وكيلا حصريا.

وأوضح النخالة انه بسبب الشروط التعجيزية التي تفرضها الجهات صاحبة الاختصاص على شركات مستوردي المركبات في قطاع غزة والتي بسببها تتعرض للحرمان من أحقيتهم بإرساء العطاءات الخاصة بإعمار غزة  

الجدير بالذكر أن قطاع غزة لا يوجد به وكالات مما يحرم شركات القطاع من حقهم في المشاركة في العطاء وهذا الأمر الذي رفضه النخالة قائلا: شركات القطاع هي التي ضحت وتكبدت الخسائر على مدار سنوات كثر بدءا من الحصار الخانق وإنتهاءا بالعدوان الأخير في شهر مايو , وقال يتوجب على كافة الجهات المعنية تعديل هذه الشروط المتعلقة بمنح العطاءات التي تخص الوكلاء وجعلها حق لجميع التجار والمستوردين  فورا وتعزيز صمود سكان ورجال أعمال وشركات قطاع غزة , ولنكافئ هذه البقعة (قطاع غزة) بحزمة من التسهيلات الحكومية والخاصة بدلا من التعقيدات والعقبات , وشدد قائلا يجب على الجهات الحكومية ان تعامل شركات قطاع غزة أسوة بالشركات بالضفة الغربية وان يستفيد الطرفين بأحقيتهم بإرساء العطاءات عليهم على حد سواء , وختم قائلا شعب غزة يجب ان يكرم لا أن يهان بسبب شروط مجحفة في حق الشركات الخاصة بهم ويجب على الجهات الرسمية ان تضع خطة لتعزيز صمود كافة القطاعات الصناعية والتجارية في قطاع غزة لأنه قوة القطاع الخاص تعني قوة القطاع العام .

من جهة أخرى أفاد النخالة أن هناك العديد من المركبات قد تضررت نتيجة العدوان الأخير سواء لمستوردي وتجار أو لمواطنين عاديين، وطالب النخالة بسرعة تعويض المتضررين، كما طالب نقيب المستوردين الجهات الحكومية في شطري الوطن بإعفاء التجار والمستوردين من ضريبة الدخل وتقديم حزمة من التسهيلات لتعزيز صمود التجار.

انتهى