قوات الاحتلال تعتقل مراسلة الجزيرة جيفارا البديري بالقدس

جيفارا البديري.jpg

القدس/ المشرق نيوز

اعتقلت قوات الاحتلال مراسلة الجزيرة، جيفارا البديري، أثناء تغطيتها للأحداث في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وكانت البديري تغطي مظاهرات المتضامين مع حي الشيخ جراح بالذكرى الـ54 للنكسة، التي احتلت فيها الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، إضافة إلى قطاع غزة والجولان وسيناء.

وعن حيثات الواقعة، قال مدير مكتب الجزيرة في القدس، وليد العمري، "تم احتجاز جيفارا في مركز لشرطة الاحتلال في شارع صلاح الدين بالقدس، بعد اعتقالها والاعتداء عليها بالضرب في حي الشيخ جراح وتحطيم كاميرا التصوير التي كانت مع المصور".

وأضاف العمري "إن الشرطة طلبت من المراسلة بطاقة هويتها، فقالت لهم إنها في السيارة وذهبت لإحضارها؛ لكنهم لم يسمعوا إلى ذلك، وسرعان ما انهالوا عليها بالضرب، وأخذوها إلى سيارة الشرطة، وقاموا باعتقالها بعد وضع القيود في يديها".

ووصف ما جرى بأنه كان اعتداء سافرا بدون سبب يذكر، حيث إن مراسلة الجزيرة كانت تغطي فعالية سلمية في حي الشيخ جراح، مشيرا إلى أن الاعتداء كان هدفه إفشال عملية التغطية، التي كانت تقوم بها المراسلة.

وقال العمري "تم التواصل مع محام لمتابعة القضية من الموقع الذي احتُجزت فيه البديري".

وقد أخرجت قوات الاحتلال بالقوة عشرات المتظاهرين، الذين تمكنوا من الوصول إلى حي الشيخ جراح.

وكان العشرات من الشباب والفتيات والمتضامنين، قد تمكنوا من دخول الحي المحاصر من طرق ملتوية، لإحياء ذكرى النكسة