الاحتلال يزعم العثور على سيارة منفذي عملية إطلاق النار في زعترة وشبان يقومون بإحراقها

سيارة.jpg

نابلس/ المشرق نيوز

زعمت قوات الجيش الاسرائيلي مساء اليوم الاثنين، بأنها وصلت إلى سيارة فلسطينية في قرية عقربا، يشتبه بأنها سيارة منفذي عملية إطلاق النار عند حاجز زعترة جنوب نابلس، التي جرت أمس.

بدورهم، قاموا مجموعة من الشبان الفلسطينيين بإحراق المركبة الخاصة بالمنفذيين التي عُثر عليها، قبل وصول الجيش إليها، حيث يتم إقتحام القرية حاليا بأعداد كبيرة من الجيش الإسرائيلي.

وأصيب ثلاثة مستوطنين بجروح بالغة الخطورة أمس الأحد، في عملية إطلاق نار نفذها فلسطينيون كانوا يستقلون سيارة، عند حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس، قبل أن ينسحبوا من المكان.

ومنذ وقوع العملية وحتى كتابة الخبر، يواصل جيش الاحتلال ملاحقة والبحث عن منفذي العملية.