لجنة الانتخابات ترصد محاولات تغيير مراكز تسجيل ناخبين وتحيل شكوى للنائب العام

انتخابات 2.jpg

رام الله/ المشرق نيوز

أصدرت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، اليوم الأربعاء، بياناً, قالت فيه: إنها تابعت موضوع الشكاوى التي وردت للجنة من مواطنين، تتعلق بنقل مراكز تسجيلهم داخل نفس التجمع السكاني دون علمهم، من قبل أشخاص خارج أطر اللجنة.

وأضافت اللجنة في بيانها، أنها قامت بمتابعة الموضوع بشكل عاجل، حيث تبين أن هذه المشكلة تركزت في مدينة الخليل، وأعادت على الفور أسماء المواطنين المنقولين إلى مراكز تسجيلهم الأصلية.

وتابعت اللجنة: بأنه "انطلاقاً من حرص لجنة الانتخابات على نزاهة العملية الانتخابية، قَدمت شكوى فورية بهذا الخصوص إلى النائب العام، متضمنة كافة البيانات التي تثبت القيام بهذه المخالفة، لاتخاذ المقتضى القانوني بحق من ارتكبوا هذا الفعل".

وأكد لجنة الانتخابات المركزية، على أن سلامة سجل الناخبين يقع ضمن مسؤوليتها وحرصها على ضمان ودقة وصحة البيانات الواردة فيه، مشيرة إلى أنها ستنشر سجل الناخبين الابتدائي أمام المواطنين خلال فترة النشر والاعتراض من 1-3 آذار/مارس المقبل، في جميع المراكز قبل اعتماده بشكله النهائي، وتعتبر عملية النشر والاعتراض جزءاً أساسياً ومهماً من مراحل العملية الانتخابية، بهدف الوصول إلى سجل ناخبين دقيق وشامل كأساس لإجراء انتخابات حرة ونزيهة.

ودعت لجنة الانتخابات كافة المواطنين إلى التأكد من بياناتهم والابلاغ عن أي تغيير جرى على بياناتهم في سجل الناخبين دون علمهم، وذلك في مكاتبها بمختلف محافظات الوطن.