"فيسبوك" يدفع لمستخدمين لتعطيل حساباتهم.. لهذا السبب

وكالات/ المشرق نيوز/

كشفت وسائل إعلام أمريكية، أن "فيسبوك" يُقدم على خطوة الدفع لمستخدميه مقابل تعطيل حساباتهم الشخصية، والامتناع عن استخدام "انستغرام" أيضا، قبل أسابيع من الانتخابات التي تشهد تنافسا حادا في تشرين ثاني/ نوفمبر المقبل.


وقال موقع "ذا نيويورك بوست": "يقوم فيسبوك بهذه الخطوة لتقييم التأثير الذي تقوم به وسائل التواصل الاجتماعي، فيدفع ما تصل قيمته إلى 120 دولارا للأشخاص الذين يتم اختيارهم لإلغاء تنشيط حساباتهم الشخصية".


وتقول ليز بورجوا المتحدثة باسم "فيسبوك": "سيتم تعويض أي شخص يقرر المشاركة سواء قام بإكمال استبيان استطلاعات الرأي أو حتى إلغاء تفعيل الحساب الخاص على فيسبوك أو إنستغرام لفترة من الوقت. فهذا هو المعيار الذي يستخدم لهذا النوع من البحوث الأكاديمية".

 

اقرأ أيضاً

وتتوقع شركة "سيليكون فالي" مشاركة 200-400 ألف شخص.


ويقول "فيسبوك" إن "عينات الأشخاص الذين سيتم اختيارهم هي عينات علمية تمثليلية تعكس تنوع السكان البالغين في الولايات المتحدة ومستخدمي فيسبوك والانستغرام. سيصل للأشخاص الذين تم اختيارهم إشعارا على فيسبوك أو انستغرام لدعوتهم للمشاركة في هذه الدراسة". ومن المتوقع نشر نتائج الدراسة في العام المقبل.


وأضاف "فيسبوك" في وصفه الخطة لهذه الدراسة: "للاستمرار في الترويج لكل ما يدعم الديمقراطية على وسائل التواصل الاجتماعي، نحتاج للمزيد من البحث العاطفي والموضوعي والقائم على أسس تجريبية".

 

ويؤكد مسؤولون في شركة "فيسبوك" أن الدراسة ستُنفذ بواسطة علماء بيانات معتمدون.


وكان قد أعلن مارك زوكربيرج الخميس الماضي، أنه سيقوم بمنع نشر أي إعلانات سياسية جديدة في الأسبوع الذي يسبق الانتخابات، وذلك للحد من نشر المعلومات الكاذبة والمضللة.


وقبل نحو شهرين، أعلن موقع "فيسبوك" أنه سيحظر إعلانات المؤسسات الإعلامية الرسمية الأجنبية خلال الانتخابات الأمريكية، إضافة إلى السماح للمستخدمين بإخفاء جميع الإعلانات السياسية المدفوعة، كما نقلت "فرانس برس".