الصحفية أماني كساب تناشد الرئيس عباس ورئيس الوزراء إنصافها

غزة / المشرق نيوز

ناشدت الصحفية أماني كساب من غزة ، الرئيس محمود عباس ، ورئيس الوزراء د. محمد اشتية ، بضرورة التدخل لإنصافها ، وإعطاءها حقها.

وااليكم نص المناشدة:

مناشدة

فخامة رئيس دولة فلسطين محمود عباس

اقرأ أيضاً

دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية

أنا الصحفية اماني كساب من غزة حاصلة على بكالوريوس اعلام تخصص اذاعة وتلفزيون ، لدي رصيد من الخبرة في مجال الصحافة المكتوبة والمقروءة والمرئية ما يزيد عن 18 عاما، عملت كمنسقة إعلامية لدكتورة امال حمد وزيرة شؤون المرأة لمدة ثلاث سنوات من 2016 حتى 2019 وذلك منذ فترة عملها كعضو في لجنة المركزية لحركة فتح ، و مسؤولة الاتحاد العام للمرأة في المحافظات الجنوبية حتى توليها لمهام وزيرة شؤون المرأة ، وتم الاتفاق على البدء بإجراءات توقيع عقد لي مع وزارة شؤون المرأة كموظفة أعلام وارسلت اوراقي ل رام الله ، إضافة لفتح حساب بنكي في بنك فلسطين على كادر موظفي وزارة شؤون المرأة وتم ايقاف اجراءات العقد الخاص بي بشكل مفاجئ وحاولت التواصل مع الوزيرة مرارا وتكرارا الا انها لم تُجب على اتصالاتي علما انها تربطها بي علاقة انسانية طيبة جدااا وعلى الرغم من توسط العديد من الشخصيات بيننا من خلال التواصل مع الوزيرة الا ان ردها الوحيد انه لا يوجد عقود على الرغم من توقيع عقود جديده لبعض الموظفين لديها في غزة.

انا لا اطلب سوى انصافي فقط عملت لمدة ثلاث سنوات بجد وكد وتعب ولم اتوانى لحظة ليخرج العمل بالشكل المطلوب.

الصحفية أماني كساب