وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يزور بيت الرئيس الراحل ياسر عرفات

وفد.png

وفد من تجمع الشخصيات المستقلة يزور بيت الرئيس الراحل ياسر عرفات

غزة / المشرق نيوز 

توجه وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينة المستقلة وعلى رأسهم د . حسن حمودة الأمين العام لتجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة الي منزل الرئيس الراحل الشهيد ياسر عرفات "ابو عمار".

والقي الوفد نظرة موسعة علي المقتنيات التي تحاكي تواضع الشهيد "أبو عمار" وانغماسة وانشغاله في هموم شعبة وقضيته ووطنه . وصرح الدكتور حسن حمودة الأمين العام للتجمع أن هذه الزيارة جاءت بمناسبة الذكرى السادسة والعشرين على عودة الرئيس الشهيد الراحل ياسر عرفات لأول مرة إلى قطاع غزة .

واستذكر حمودة خلال هذه الزيارة سيرة الشهيد القائد النضالية ومسيرته الكفاحية، وكم نحن بحاجتة في هذة الأوقات العصيبة . وأضاف حمودة أن الراحل  كان وما زال وسيبقى حيا بين أبناء شعبه بحسه الوطني، لذا يجب علينا الالتزام بنهجه نحو تحقيق الأهداف الوطنية . وأشار إلى أن أبو عمار رحمه الله ليس بالشخصية العادية لنا كفلسطينيين، بل هو موسوعة تاريخية يمثل الثورة والهوية والحياة، ضحى بنفسه من أجل شعبه ووطنه .

اقرأ أيضاً

وفد 1.jpg
 

وأوضح حمودة إلى أن الراحل كان عظيما بحبه ووفاءه وإخلاصه لشعبه وقضيته ، الأمر الذي يترتب عليه نحن أبناءه من بعده السير على منهاجه، وتسليط الضوء على سريرته وسيرته النضالية والجهادية، حيث أن شغله الشاغل كان دوما إحياء الوطن وإقامة الدولة الفلسطينية.

من جهته تحدث عاطف المشهراوي مسؤول الإعلام والعلاقات الوطنية في التجمع عن السيرة المشرفة للرئيس الراحل ياسر عرفات واصفا إياه بأنه صاحب القلب الكبير والشجاع الذي يحوي كل الفصائل والحركات الفلسطينية ، مشيرا إلى أن أبو عمار كان لا يفرق بينها، وكان أيضا قاسما مشتركا يجمع ولا يفرق .

وأشار المشهراوي أيضا إلى المكانة العظيمة التي كانت تحتلها مدينة القدس في ضمير الرئيس أبو عمار من حيث اهتمامه الوطني والديني بالقدس الذي لا يجاوزه أي اهتمام آخر ، فقد كانت القدس حاضرة في ضميره ووجدانه ، سائلا كيف لا وهو العارف بأدق تفاصيلها وبملمات الأمور التي تعترضها ومكر الاحتلال الصهيوني لها .

واختتم المشهراوي كلمته بالقول : أن الشهيد الراحل أبو عمار كان يبذل كل جهد مستطاع لتثبيت أركان الوطن عبر رموزه السيادية المتعارف عليها في الجوانب الجهادية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية ، وكان لا يوجد لديه أي حدود في محاولة تثبيت هذا المبدأ على أرض الواقع .