الاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل ينظم فعالية ترفيهية للاطفال شرق غزة

/ المشرق نيوز

نظم الاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل بالتنسيق مع روضة اطفال الإيمان، في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، فعالية ترفيهية خاصة للأطفال وامهاتهم ضمن مبادرة ارسم بسمه على وجوههم، فيما واصل مبادرة وردة لكل طفل.

واستهدفت المبادرة في فعاليتها 60 طفلا في الروضة، بالإضافة الى اعطاء ورشة عمل لأمهات الأطفال عن التفريغ النفسي، وتضمنت عمل مسابقات والعاب خاصة في الاطفال وتوزيع الهدايا عليهم.

واوضح الدكتور احمد عطوة رئيس الاتحاد الدولي انا مثل هذه الفعاليات جاءت من اجل التخفيف عن الاطفال في ظل حائجة كورونا واشاد بمشارك نشطاء الاتحاد ورؤساء اللجان في الفعالية.

من جانبه اشار سفير فلسطين في الاتحاد الدكتور علاء المشهراوي الى ان هذه الفعاليات جاءت ضمن خطة الاتحاد لخدمة أطفال فلسطين وخاصة قطاع غزة في المناطق المهمشة ولادخال الفرحة والسرور علي وجوه الأطفال.

اقرأ أيضاً

وأوضح ان هذه المبادرة تاتي تزامنا مع اطلاق الاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل مبادرة وردة لكل طفل من مدينة غزة، التي يواصل الاتحاد تنظيمها والتي انطلقت من مستشفى الرنتيسي للأطفال بتقديم الورود للأطفال المرضى وعيادتهم والاطلاع على أوضاعهم والاستماع لمطالبهم ومعاناتهم.

ووعد السفير المشهراوي بمتابعة كافة الحالات التي تحتاج الى مراجعة المسؤولين، مشددا على ان هدف المبادة ادخال البهجة والفرح والسرور لقلوب الأطفال واهاليهم وتأكيد تضامن الاتحاد معهم.

واكد المشهراوي ان مبادرة وردة لكل طفل مبادرة فلسطينية دولية ستعم جميع المحافظات الفلسطينية كما ستمتد الى جميع دول العالم لا سيما التي تحتضن فروع للاتحاد الدولي فيها وستستهدف جميع فئات الأطفال المرضى والمهمشين والمستغلين والمعنفين لابراز حقوقهم المسلوبة والمطالبة بتحقيق مطالبهم العادلة.

وشكرت ادارة الروضة الاتحاد عي تنفيذ مثل هذه الفعالية من اجل ادخال الفرحة والسرور علي وجوه الأطفال

انتهى