كشف تفاصيل جديدة حول لقاء الرئيس عباس مع وزير الخارجية الأردني

الرئيس عباس.jpg

رام الله/ المشرق نيوز

ذكرت مصادر دبلوماسية لقناة "الميادين" صباح اليوم الجمعة, أن وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي نقل رسالة من الملك الأردني عبد الله الثاني، للرئيس محمود عباس يوم أمس في رام الله, يؤكد فيها صلابة موقف الأردن من الضم.

وأضافت: أن الصفدي قال إن الملك عبد الله أبلغ أميركا وإسرائيل عدم قدرة الأردن على المضي في معاهدة السلام في حال ضم الضفة.

وأعرب الصفدي وفق المصادر عن أمنيته بأنه لو أن وزير الخارجية المصري، سامح شكري، حضر إلى رام الله حيث "الرسالة ستكون أقوى".

وتابعت: أن بعض قيادات السلطة تقدر أن غياب شكري عن لقاء رام الل، سببه تولي المخابرات المصرية ملف فلسطين، فيما اقترح بعض قيادات السلطة توجيه دعوة أخرى لوزير خارجية مصر، ومدير مخابراتها والجانب الأردني.

اقرأ أيضاً

وأكدت المصادر للقناة أن الطرفين الأردني والفلسطيني اتفقا على دعوة السداسية العربية للاجتماع وإصدار بيان يرفض الضم، فيما أكد الصفدي أن العاهل الأردني اتصل بوزير الخارجية الإماراتي، محمد بن زايد، بخصوص تصريحات الوزير أنور قرقاش الذي تنصل منها.

وتابعت: أبو مازن ثمن موقف الأردن وقال إن اتفاقية السلام بين إسرائيل والأردن تختلف عن نظيرتها مع مصر، وأضاف أن  اتفاقية وادي عربة أتت ضمن عملية سلام في الشرق الأوسط بعكس اتفاقية مصر وإسرئيل.