في ذكرى الانقسام 2007

تفاصيل اعتقال الأمن الداخلي لكوادر "فتح" في شمال غزة

الامن الداخلي.jpg

تفاصيل اعتقال الأمن الداخلي لكوادر "فتح" في شمال غزة

غزة / المشرق نيوز

اعتقل جهاز الأمن الداخلي التابع لوزارة الداخلية في قطاع غزة عدداً من أعضاء حركة فتح وكوادرها، على خلفية التجمهر والدعوة عبر وسائل التواصل الاجتماعي إحياءً لذكرى وفاة أعضاء من حركة فتح قضوا خلال الاقتتال الداخلي عام 2007، في محافظة شمال غزة.

وحسب المعلومات الميدانية التي حصل عليها مركز الميزان لحقوق الإنسان، فإن عناصر من جهاز الأمن الداخلي اعتقلوا عند حوالي الساعة 23:00 من مساء  الجمعة الموافق 12/6/2020، المواطن فهد أبو الجديان (29 عاماً)، من سكان مشروع بيت لاهيا، أثناء مروره بالقرب من محطة للبترول في الشارع العام لمدينة بيت لاهيا في محافظة شمال غزة، واقتادوه إلى جهة مجهولة.

واستمرت بعدها عمليات الاستدعاء والاعتقال على مدار اليومين التاليين لتطال كل من : ضياء جبر (46 عاماً)، وجمال الدحنون (22 عاماً)، ومازن أبو زر( 46 عاماً)، وعيسى درويش (42 عاماً)، وإياد أبو الجديان (44 عاماً)، ومحمد النجار (31عاماً)، وعقل الشيخ خليل ( 46 عاماً)، وعماد الشيخ خليل (41 عاماً)، وهيثم أبو فارس.

اقرأ أيضاً

وكان العشرات من كوادر حركة فتح وقياداتها تجمّعوا عند حوالي الساعة 17:00 من مساء يوم الخميس الموافق 11/6/2020، أمام منزل جمال عبد ربه أبو الجديان الكائن قرب دوّار أبو الجديان في مشروع بيت لاهيا في محافظة شمال غزة، وذلك إحياءً للذكرى السنوية لمقتله خلال أحداث الانقسام الداخلي بين حركتي فتح وحماس منتصف عام 2007.

ويشار أن الأجهزة الأمنية في غزة أطلقت سراح غالبية الموقوفين، في حين مازالت تتحفظ على اثنين منهم، وأفاد بعض من أطلق سراحهم أنه جرى التحقيق معهم حول نشاطاتهم المتعقلة بالتجمع السلمي، وكذلك الدعوة لإقامة مثل هذه النشاطات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ودعا مركز الميزان لحقوق الإنسان إلى الإفراج الفوري عن المعتقلين ووقف الاستدعاءات وتعزيز الحريات العامة وعلى رأسها حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي المكفول بموجب قانون الاجتماعات العامة رقم (12) لسنة 1998، الذي يوفر حماية خاصة وتدابير تضمن حق المواطنين في تنظيم الاجتماعات العامة، دون اشتراط الحصول على رخصة مسبقة.