الجيش الإسرائيلي يبعد الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى كشرط للإفراح عنه

الشيخ عكرمة صبري ابعاد.jpg

الجيش الإسرائيلي يبعد الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى كشرط للإفراح عنه

القدس المحتلة / المشرق نيوز

أخلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة سراح الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك، من مركز شرطة لقشلة الاحتلالي.

وفرضت قوات الاحتلال على الشيخ صبري الإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع، بتهمة نشاطه ومشاركته في مسيرات في مدينة القدس المحتلّة. في مركز القشلة

ووفق المحامي حمزة قطينة فقد أبلغت شرطة الاحتلال الإسرائيلي الشيخ صبري خلال التحقيق نية قائد الاحتلال في القدس المحتلة تجديد قرار إبعاده عن المسجد الأقصى لمدة ممكن أن تصل إلى 6 أشهر، حيث سلمت الشيخ عكرمة قبل الإفراج عنه استدعاء للمثول أمامها يوم الأربعاء المقبل.

اقرأ أيضاً

ووصف المحامي القرار بأنه ظالم وتعسفي، ويدل على كيفية استهداف الاحتلال للشخصيات المقدسية، لرجل يبلغ عمره 81 عامًا ويخطب في المسجد قبل دخول الاحتلال للقدس، ويقوم بدوره في المسجد الأقصى والمدينة.