وفاة الموقوف الشاب معاذ ابو عمرة بشنق نفسه وسط قطاع غزة

وفاة الموقوف الشاب معاذ ابو عمرة بشنق نفسه وسط قطاع غزة

غزة / المشرق نيوز

أعلنت وزارة الداخلية في غزة امس الجمعة، عن وفاة الموقوف الشاب معاذ أحمد شكري أبو عمرة (19 عاماً) بأحد مراكز الإصلاح والتأهيل بالقطاع جراء إقدامه على شنق نفسه داخل المركز.

وأعلن الناطق باسم وزارة الداخلية اياد البزم عن وفاة الشاب (م، ع) ، الموقوف بمركز إصلاح وتأهيل المحافظة الوسطى التابع للوزارة.

وقال "أقدم الموقوف بمركز إصلاح وتأهيل الوسطى على شنق نفسه صباح الجمعة، وتم نقل جثمانه لمستشفى الشفاء بمدينة غزة وتم عرضه على الطب الشرعي".

اقرأ أيضاً

وأفادت مصادر مطلعة من العائلة ان الشاب قد وجد مشنوقا في حمام مركز إصلاح وتأهيل المحافظة الوسطى مستخدما جزء من ملابسه في عملية الشنق، وقد تمت الصلاة عليه في احد مساجد مدينة دير البلح في منطقة حكر الجامع فيما تم دفنه في مقبرة المدينة.

وأصدرت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، بيانًا حول حادثة وفاة معاذ أحمد شكري أبو عمرة (19 عاماً) أحد الموقوفين في مركز إصلاح وتأهيل الوسطى، بقطاع غزة .
وقد بدأت الهيئة متابعاتها بالخصوص بالمشاركة في عملية تشريح الجثة، ومعاينة مكان الحادثة في مركز الإصلاح والتأهيل، كما التقت مع ذوي النزيل المتوفى، وبانتظار حصولها على التقرير الطبي الرسمي بالخصوص.
واكدت الهيئة انها تواصل متابعاتها في جمع المعلومات حول إجراءات وظروف توقيف الشاب، بما في ذلك طبيعة معاملته أثناء توقيفه، وستصدر الهيئة في وقت لاحق بياناً مفصلاً حول الحادثة بعد استكمال المعلومات والإفادات والاطلاع على جميع التقارير ذات العلاقة.

انتهى