أقنعة مشروع نيوم..... بقلم/ د. ناصر اليافاوي

ناصر اليافاوي2.jpg

غزة/ المشرق نيوز

تسرب إعلاميا عن نية دولية لبناء مدينة نيوم تحت حجج المشاريع التنموية التطويرية، وان المدينة ممكن ان تجلب استثمار سياحي ،

شمال السعودية ومصر، وجنوب فلسطين والاردن. وفى حقيقة المشروع نوضح ان فكرة المشروع هو إعادة لإحياء مملكة نعوم التوراتية ،ولتكون عاصمة لمملكة إسرائيل الكبرى المنتظرة بعد إعادة بناء الهيكل المزعوم على أنقاض الأقصى،

مدينة نيوم التي ورد ذكرها في سياق صفقة القرن، والتي يتم العمل على تأسيسها في المنطقة الواقعة على الحدود بين مصر والسعودية وفلسطين والاردن، هذا الاسم ” نيوم” لا يعني كما يقولون المستقبل والتطور،بل نيوم كلمة توراتيه، وورد ذكر هذا الاسم في التوراة وتعني ” نعوم”، وهي إسم مملكة يهودية” ממלכת נוים ” ، يعاد إحياؤها في تلك الجغرافيا، شمال السعودية ومصر، وجنوب فلسطين والاردن.

ولابد هنا للاشارة الى تلك المعطيات التى نبني عليها حكمنا :

اقرأ أيضاً

- مشروع نيوم عبارة عن مشروع سياحة دينية لليهود تشرف عليه إسرائيل بالكامل،كمقدمة لإعادة بناء الهيكل

- بداية ذكر المشروع كان في معاهدة كامب ديفيد التي وقعها السادات مع بيغين أواخر السبعينيات..

- تمحورت فكرة المشروع في البداية حول خليج العقبة وسيناء..

- المشروع تجسيد لمؤامرة الشرق الأوسط الجديد الذي طرحه شمعون بيريز ،ويقوم أساسا على مشروع أيالون.

- يقام المشروع على 26 ألف كم مربع ..

- من مخرجات مشروع نيوم رفع العلم الإسرائيلي فوق جزيرتي تيران وصنافير كونهمافي قلب المشروع..

- المشروع بهدف الى قلب الحقائق وتغير الجغرافيا العربية وجعل اسرائيل القوى الأولى في الشرق الاوسط..