معروف يعود لمهامه بعد توقيفه على خلفية تقرير صحفي عن المحجورين

سلامة معروف.jpg

غزة/ المشرق نيوز

أعلن رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، سلامة معروف في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" مساء اليوم الثلاثاء، عودته للعمل، رئيساً للمكتب، وذلك بعد قرار إيقافة عن العمل، بسبب تقرير صحفي عن المحجورين صحياً بالقطاع.

وقال معروف: "انقضت المحنة- بإذن الله- وجاءت خاتمة الصبر خيراً- بفضله تعالى- وبناء على قرار اللجنة، أعود غداً لعملي رئيسًا للمكتب الإعلامي الحكومي".

وأضاف معروف: "كل المحبة والشكر والتقدير، لكل من وقف إلى جانبي، وكانت ثقته كبيرة بإنصافي، ولكل من تواصل وسأل أو دعا لي بظهر الغيب أو ذكرني بخير في مجلس أو عبر صفحات التواصل الاجتماعي، وأسأل الله أن أكون عند ظنكم بي".

وفي وقت سابق، علق رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، سلامة معروف، على قرار إيقافه عن العمل، لحين انتهاء التحقيقات، فيما يتعلق بإعداد تقرير صحفي حول مصابي فيروس (كورونا) بغزة.

اقرأ أيضاً

وقال معروف، عبر (فيسبوك): "أخلاقي وفهمي للعمل الحكومي، تلزمني باحترام قرار إيقافي عن العمل، لحين انتهاء التحقيق، حتى لو بدا لي مفاجئاً وغير مفهوم".

وأضاف معروف: "أشكر كل من تواصل معرباً عن مشاعر نبيلة هي مكسبي الحقيقي في رحلة الحياة، واعتذر لمن لم أتمكن من الرد عليهم، ومستعد تماماً لتحمل أية مسؤولية حال ثبوت أي تقصير أو تقاعس عن أداء واجبي الوظيفي، ومن واجبي توضيح بعض الأمور، ولكن في أوانها المناسب".

وفي وقت سابق، قالت صحيفة (الرسالة) المقربة من حركة (حماس)، إنه تقرر توقيف مسؤول الإعلام الحكومي في قطاع غزة، لحين انتهاء التحقيقات بحادثة التصوير داخل مستشفى رفح المخصص لمصابي فيروس (كورونا).

وقالت الصحيفة، إنها علمت من مصادر مطلعة، أن خلية الأزمة العليا، قررت تشكيل لجنة تحقيق في دخول طاقم صحفي لمستشفى الحجر الصحي برفح؛ للوقوف على مواطن الخلل، ومحاسبة المسؤولين المتسببين في ذلك.

وأوضحت المصادر، وفق الصحيفة، أنه وفي إطار متابعة الخلية لتداعيات دخول أحد الطواقم الصحفية لمستشفى الحجر في معبر رفح، تقرر تشكيل لجنة تحقيق، ووقف مسؤول المكتب الإعلامي الحكومي عن العمل، لحين الانتهاء من التحقيقات.

وأكدّت المصادر، حسب الصحيفة، أنه سيجري محاسبة المتسببين في الوقوف خلف الحادثة، بفعل مخالفتها للتعليمات، وتأكيداً من الجهات الحكومية حرصها على السلامة الصحية لأبناء شعبنا.

وفي وقت سابق، اتخذ المكتب الإعلامي الحكومي، مساء يوم الجمعة، عدة قرارات بخصوص التقرير المرئي، الذي تم تصويره داخل المستشفى الميداني في رفح.

وقال رئيس المكتب، سلامة معروف: "إن ما حدث من تصوير تقرير صحفي في المستشفى الميداني للعزل الطبي برفح، يشكل مخالفة للتوجيهات والتعليمات الصادرة لكافة جهات الاختصاص"، بحسب ما جاء على موقع وكالة (الرأي).

وأضاف: "تم تشكيل لجنة تحقيق في الأمر، واتخاذ قرار مباشر بحجر الصحفيين اللذين أعدا التقرير المذكور، وستقوم وزارة الصحة بمتابعة ذلك فوراً".

من جانبها، أكدت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، أنه جاري تنفيذ إجراءات الحجر الصحي للصحفي والمصور، اللذين أعدا المادة المصورة داخل مستشفى العزل بمعبر رفح، رغم قيام الطاقم الطبي بأخذ إجراءات السلامة لهما خلال عملهما، ولكن إجراء الحجر، هو الأخذ بالأحوط، والحفاظ على سلامتهم وسلامة المجتمع.

وأشارت الوزارة في تصريح لها، إلى أنه ستتم المساءلة حول السماح بالتصوير، ونشر المادة المصورة.