عائلة الطفل مؤيد تُناشد الرئيس إنقاذ حياته من اصابيته بالسرطان بجذع النخاع

عائلة الطفل مؤيد تُناشد الرئيس إنقاذ حياته من اصابيته بالسرطان بجذع النخاع
غزة:  المشرق نيوز
وجهت عائلة الطفل مؤيد نعيم يوسف حسن (12 عاماً)، من سكان حي الأمل - محافظة خان يونس، مناشدة عاجلة للرئيس عباس، يُطالبونه بإنقاذ حياة ابنهم.
وذكرت العائلة في مناشدتها التي وصلت "دنيا الوطن" أنه تم تشخيص الطفل ورم سرطاني في جذع النخاع Diffuse pontine glioma، مما أثر ذلك على قدرة الطفل على المشي وضعف في الذاكرة والسمع والنظر وصعوبة في النطق وحركة الأطراف والوظائف الحيوية الأخرى، وهو بحاجة إلى علاج إشعاعي خارج قطاع غزة على وجه السرعة وهذا العلاج غير موجود في غزة وعجز الأطباء عن تقديم أي شيء والطفل الآن في بيته ينتظر الموت.
وذكرت العائلة أنه تمت الموافقة على تحويله إلى مستشفى المطلع في القدس ، وبسبب الوضع الحالي في ظل انتشار فايروس كورونا رفضت مستشفى المطلع استقباله بسبب حالة الطوارئ ، لذلك توجهت العائلة بالنداء العاجل والتدخل السريع للتواصل مع مستشفيات الخارج في مصر أو الأردن لاستقبال هذا الطفل وإنقاذه من الموت .
للتواصل 0597554000
 انتهى