وزارة العمل: نتابع عن كثب قضية العمال العائدين من أراضي الـ48 في ظل تفشي "كورونا"

عمال فلسطينيين يتجهون لعملهم في اسرائيل.jpg

رام الله/ المشرق نيوز

أكدت وزارة العمل في الحكومة الفلسطينية اليوم الخميس, أنها تتابع عن كثب واهتمام شديد قضية العمال العائدين من داخل أراضي الـ48، وكيفية التعاطي معهم للحفاظ على حياتهم وعوائلهم، من مخاطر انتشار وباء "كورونا" المستجد.

وقال وزير العمل نصري أبو جيش خلال جولته، في المعبر الشمالي بمحافظة قلقيلية، إنه سيتم مراقبة تحركات العمال وحصرهم، ليتم تقديم الاجراءات الصحية الوقائية لهم، لتجنب أي مخاطر محتملة بفعل الوباء.

وطالب العمال بضرورة الذهاب إلى أقرب مركز طبي والتواصل مع الجهات المختصة من تلقاء أنفسهم، لما له من أهمية قصوى لتجنبهم من أي مخاطر قد تلحق بهم لاحقا، أو لعائلاتهم.

بدوره، أكد محافظ قلقيلية رافع رواجبة أن هذه الزيارة تأتي في إطار المتابعة الحثيثة للوقوف على وضع العمال ومنع انتشار وتفشي الوباء.

اقرأ أيضاً

وأشار إلى أن الوضع في داخل أراضي الـ48 والمستوطنات خطير جدا، ما يتطلب جهدا مضاعفا من كافة المؤسسات والأفراد، لتجنيب شعبنا هذا الوباء الخطير, وفقا لوكالة وفا.