الصين تسجل أدنى حصيلة وفيات بـ "كورونا" .. وخبراء: سيتم احتواء الفيروس خلال شهرين

بكين - المشرق نيوز

أعلنت وزارة الصحة الصينية، اليوم الخميس، ارتفاع حصيلة الوفيات الناجمة عن "فيروس كورونا المستجدّ" إلى 2.744 حالة بعدما سجّلت الساعات الأربع والعشرين الماضية وفاة 29 شخصاً بالفيروس، في أدنى حصيلة وفيات يومية تسجّلها منذ حوالي شهر.

وعلى الرغم من انتشار الفيروس، فإن الصين متفائلة، فقد اعلن فريق من الخبراء الصينيين أن البلاد ستحتوي انتشار الفيروس بحلول نهاية أبريل".

وعبر الخبير، تشونغ نانشان، عن الرسالة المتفائلة في مؤتمر صحفي في جوانتشو ، قائلاً إنه "واثق من تدابير الوقاية التي اتخذتها الصين وإن الامور ستكون تحت السيطرة العامة في غضون بضعة أسابيع. مشيرا إلى أن تقييم الاتجاه ينبع من"الخطوات القوية التي اتخذتها الحكومة، إلى جانب الجهود المشتركة بين الفرق الطبية في جميع أنحاء البلاد".

وأوضحت لجنة الصحة الوطنية في تحديثها اليومي للإحصاءات المتعلّقة بتفشّي الوباء، أن الذين أصيبوا بالفيروس حتى اليوم في الصين القاريّة (بدون هونغ كونغ وماكاو) ارتفع إلى حوالى 78.500 شخص بعدما سجّلت في الساعات الأربع والعشرين الماضية إصابة 433 شخصاً، الغالبية الساحقة منهم (409) في مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد.

اقرأ أيضاً

ومنذ ثلاثة أيام تواصل حصيلة الوفيات تراجعها في الصين.

بالمقابل فإنّ حصيلة الإصابات الجديدة خارج هوباي عادت للارتفاع الخميس بعدما سلكت منحى انحداريا طوال الأسبوع الماضي بلغ أدناه الأربعاء بتسجيل خمس إصابات جديدة فقط (مقابل 24 سجّلت الخميس).

وفيروس كورونا المستجدّ المسبّب لمرض "كوفيد-19"، بحسب التسمية التي أطلقتها عليه منظمة الصحة العالمية، ظهر أولاً في أواخر كانون الأول/ديسمبر 2019 في مدينة ووهان في سوق لبيع الحيوانات البرية وانتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في كانون الثاني/يناير.

وبلغ الوباء ذروته في الصين بين 23 كانون الثاني/يناير و2 شباط/فبراير حين بدأ عدد الإصابات اليومية يتراجع، بحسب منظمة الصحة العالمية