توجه لفتح تحقيق بشأن إمكانية تورط غانتس بقضية فساد

القدس المحتلة / المشرق نيوز

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، اليوم الخميس، عن قضية احتيال كبيرة قد يكون بيني غانتس زعيم حزب "أزرق-أبيض" متورط فيها.

وحسب الصحيفة، فإن غانتس يشتبه بتورطه في قضية تتعلق بما عرف باسم "شركة البعد الخامس" والتي كان يديرها سابقًا. مشيرةً إلى أنه حتى الآن لا يوجد ما يثبت تورط غانتس في ملف الفساد الخاص بالشركة.

وتتعلق القضية بالأساس، في محاولة الشرطة الإسرائيلية عقد صفقة مع الشركة ذاتها بدون مناقصة، وبمبلغ 4 مليون شيكل من أجل إجراء تجربة في مجال الذكاء الاصطناعي، ولكن لم تتم عملية تنفيذها رغم أنها كانت ستكلف 50 مليون شيكل في حال دخلت حيز التنفيذ.

ويأتي الكشف عن هذه القضية قبل 11 يومًا من الانتخابات الإسرائيلية. معتبرةً هذا تطور مهم، لكن لن تتخذ إي إجراءات أو قرارات بشأنها قبل الانتخابات.

اقرأ أيضاً

وأشارت الى  وجود توجهات لدى المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أفيحاي ماندلبليت، لفتح تحقيق جنائي في القضية بعد الانتخابات، وسط شكوك بأنه لا علاقة لغانتس بالقضية.