حملة #أيقظني_لصلاة_الفجر تثمر نتائج مُبشرة بزيادة عدد المُصلين بالضفة الغربية

رام الله/ المشرق نيوز

قام نشطاء ومواطنون من مدن الضفة المحتلة، بإطلاق حملة (أيقظني للفجر العظيم، اضبط المنبه، ورن على صاحبك؛ لنصلي الفجر جماعة)؛للحث على أداء صلاة الفجر في مساجد الضفة الغربية.

وتشهد الأراضي الفلسطينية منذ أسابيع، حملة شعبيّة واسعة بعنوان (الفجر العظيم)، دعماً للمقدسات المعرضة للتهويد، خاصة بعد إعلان الرئيس الأميركيّ دونالد ترامب، (صفقة القرن) في 28 كانون الثاني/ يناير، التي "منح بموجبها حقّ السيادة على مدينة القدس للاحتلال الإسرائيلي، وسمح بتقسيم المسجد الأقصى زمانيّاً ومكانيّاً".

وبدأت الحملة من المسجد الإبراهيميّ في البلدة القديمة في الخليل في تشرين الثاني/ نوفمبر، وانتقلت للمسجد الأقصى المبارك، ومنه إلى عموم فلسطين، وبعض الدول العربية والإسلامية.

وشاركت حشود كبيرة في (الفجر العظيم)، رغم إجراءات قوات الاحتلال، التي شملت الاعتقال، والإبعاد، والضرب، والاعتداء ضد المصلين.

اقرأ أيضاً