جمعية الفلاح الخيرية تتعهد بتبني أطفال المغدورة صفاء شكشك الثلاثة

شكشك واطفالها.png

جمعية الفلاح الخيرية تتعهد بتبني أطفال المغدورة صفاء شكشك الثلاثة

غزة / المشرق نيوز

تعهدت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين ممثلة برئيسها الدكتور رمضان طنبورة، بتبني كفالة أطفال المرحومة صفاء شكشك التي قتلها زوجها في حادثة مؤسفة، وذلك اعتبارا من اليوم بصرف كفالة شهرية ككفالة الأيتام.

وقال الدكتور رمضان طنبورة رئيس الجمعية، “إننا ومن منطلق ديني وأخوي وإنساني وبحكم أن أطفال المرحومة صفاء شكشك من أبناء شعبنا، وليس لهم ذنب وبحاجة إلى رعاية قررنا تبنيهم والوقوف معهم في محنتهم، سائلا الله عز وجل أن يرحم والدتهم وأن يخفف مصابهم”.

شكشك اطفال.jpg
 

اقرأ أيضاً

يشار الى ان غزة شهدت صباح الاثنين جريمة نكراء عندما أقدم الشاب أحمد أكرم الفالح -28 عاما على قتل زوجته صفاء كمال أحمد شكشك (25 عاما) بخنقها اثناء تواجدها في منزلهما، بحي النصر بمدينة غزةن لتترك برحيلها طفلتها الرضيعة التي لم تتجاوز من العمر عاما وولديها اللذان يبلغان السابعة والرابعة.

وقد أشعلت غضبا عارما بين الفلسطينيين، في قطاع غزة، لتتعالى الأصوات بضرورة سن قوانين لحماية النساء من تلك الحوادث التي انتشرت مؤخرا، وسلط العديد من مستخدمي مواقع التواصل، الضوء على حادث مقتل صفاء شكشك، وتداول كثيرون الوسوم المختلفة للتنديد بالواقعة، لتنال الجريمة اهتماما غير عادي، من قبل الفلسطينيين.

انتهى