رحيل طيب الذكر المربي والمختار/ طلال حرارة (أبو حلمي) بقلم/ نعمان فيصل

نعمان وحرارة.jpg

رحيل طيب الذكر المربي والمختار/ طلال حرارة (أبو حلمي)
بقلم/ نعمان فيصل
ببالغ الألم وعميق الأسى تلقيت نبأ انتقال طيب الذكر المربي/ طلال حلمي حرارة (أبو حلمي) إلى رحمته تعالى، بعد عمر حافل بالعمل المخلص. وقد جمعت والدي المرحوم عبد الهادي فيصل، والمرحوم طلال حرارة صداقة متينة، وزمالة في العمل، حيث كانا من أبرز  معلمي مدرسة حطين الإبتدائية بحي الشجاعية في مدينة غزة قرابة 40 عاماً، فقد جمعتهما فلسطين: حباً، وانتماءً، وتاريخاً.
وعرفت فيه المعلم الوطني الغيور والمعطاء، كان - رحمه الله - قليل الكلام هادئاً حكيماً، ومصلحاً اجتماعياً، ومثالاً في الالتزام، ومنتمياً لهذا الوطن، ويحترم جميع الناس، فقد كان مدرسة كاملة في العمل التربوي والإنساني والاجتماعي.
نعزي عائلته الكريمة في هذا المصاب الأليم، كما نعزي أنفسنا، ونعزي كافة أبناء شعبنا برحيله، سائلين المولى جلت قدرته أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ورضوانه، ويسكنه فسيح جنانه، وأن يلهم أسرته وذويه جميل الصبر وحسن العزاء والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

نعمان وحرارة 4.jpg
نعمان وحرارة 3.jpg
نعمان وحرارة 2.jpg
نعمان وحرارة.jpg