وفاة شابين من قطاع غزة غرقاً أثناء محاولتهما الهجرة لأوروبا

وفاة شابين من قطاع غزة غرقاً أثناء محاولتهما الهجرة لأوروبا

غزة: المشرق نيوز

أفادت مصادر فلسطينية في اليونان أن شابين من قطاع غزة توفيا أثناء محاولتهما الهجرة إلى أوروبا في ساعه متأخرة من مساء الأحد.

فقد توفى الشاب أحمد محمود شتات من غزة والشاب سليمان البشيتي من سكان خانيونس غرقاً في البحر المتوسط أثناء محاولتهما الهجرة إلى أوروبا بحثا عن حياة كريمة.

واوضح طارق البشيتي شقيق الشاب الغريق انه مع عدد من المهاجرين بينهم سوريون وفلسطينيون كانوا ينوون العبور إلى اليونان في البحر بعد مرور شهر من البقاء في تركيا وتوجه فجر الخميس الماضي إلى أقرب جزيرة بين تركيا واليونان محاولاً الوصول إلى اليونان من خلال أحد المهربين الذين يعملون في تهريب البشر إلى أوروبا.

اقرأ أيضاً

وأوضح أنه في اليوم الذي قرر فيه شقيقه الذهاب إلى اليونان كان البحر صعباً وعالياً ومرتفعاً نتجية المنخفضاء الجوية والأمواج العالية , ما أدى إلى غرق المركب وسط البحر حيث توفى 9 أشخاص بينهم سليمان شقيقه وهناك 7  أخرين مفقودين داخل البحر خرجوا في نفس الرحلة بينهم فلسطينيون وسوريون .

وأوضح بأن عائلته تقوم بالتحرك لإجراء ترتيبات نقله من تركيا إلى القاهرة ومن ثم إلى قطاع غزة من خلال معبر رفح , بالإضافة إلى أن العائلة قامت بالتنسيق مع القنصلية الفلسطينية في تركيا , في مدينة اسطنبول .

كما تم الإعلان عن وفاة الشاب أحمد محمود شتات وهو فلسطيني من قطاع غزة وفاة المعلم الشاب "أحمد محمود شتات" غرقاً في بحر تركيا أثناء هجرته مضطرا إلى هولندا.

ويعمل شتات معلما للغة العربية من مديرية التربية والتعليم غرب غزة وهو من موظفي حكومة غزة السابقة وقد تقدم باستقالته من وظيفته الحكومية البائسة قبل هجرته بشهرين.

يذكر، أن عدداً من أبناء قطاع غزة، غرقوا في شواطئ البحر المتوسط، خلال محاولتهم الهجرة لأوروبا، فيما توفي عدد آخر في ظروف مختلفة.

انتهى