ميلادينوف: صفقة القرن مفيدة ولكن بهذا الشرط

موسكو - المشرق نيوز

قال نيكولاي ميلادينوف المنسق الخاص للأمم المتحدة للتسوية في الشرق الأوسط، إن الخطة الأمريكية لعملية التسوية في الشرق الأوسط والمعروفة اعلاميا بـ"صفقة القرن" قد تكون مفيدة شرط أن تكون مبنية على حل الدولتين.

وأضاف ملادينوف، لوكالة "تاس" الروسية، الاثنين، : "كانت لدينا مناقشات جيدة مع الأصدقاء الأمريكيين حول أنه إذا كان مقترحهم مبنيا على حل الدولتين وفقا لموقف الأمم المتحدة بشأن تسوية النزاع، وإذا كان من شأنه أن يساعد في عودة الأطراف إلى طاولة المفاوضات، فإنه بناء ومفيد في ظل الوضع الراهن على الأرض".

وتابع ميلادينوف: "وللأسف، نرى خلال السنوات الأخيرة تدهورا للعلاقات بين القيادة الفلسطينية والولايات المتحدة، وهما لم تعودا تتحدثان مع بعضهما البعض، وهذا الأمر يؤثر سلبا (على الأوضاع بشكل عام)".

وشدد ملادينوف على أن وقف الولايات المتحدة تمويل وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) وبرامج أخرى "لا يساهم" في التسوية.

اقرأ أيضاً

وأكد المنسق الأممي أنه بعد زيارته لموسكو، حيث التقى وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، ونائبه، سيرغي فيرشينين، لديه خطط للعودة إلى القدس ومواصلة العمل على تسوية النزاع بشكل مشترك مع الدول العربية والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.