قناة عبرية: اغتيال شخصية ايرانية كبيرة في سوريا

القدس المحتلة / المشرق نيوز

كشفت قناة عبرية، اليوم الخميس، أن الموساد الإسرائيلي قام مؤخراً بتصفية شخصية إيرانية رفيعة المستوى على الأراضي السورية.

ووفقا للقناة الثانية العبرية، فإن إطلاق الصواريخ من سوريا تجاه الجولان قبل يومين جاء رداً على اغتيال الموساد لشخصية أمنية إيرانية رفيعة داخل سوريا.

وتشير التقديرات لدى الجيش الإسرائيلي، أن إيران سترد قريباً على الهجمات الإسرائيلية التي وقعت الليلة بسوريا بحسب القناة.

وفي السياق، ذكرت قناة "كان" العبرية، أن الجيش الاسرائيلي مستعد لرد إيراني عنيف، رداً على عملية "فجر الثلاثاء".

اقرأ أيضاً

وأوضحت القناة، أن هناك تخوفاً من معاودة التصعيد في الجبهة الشمالية، على خلفية الهجمات الإسرائيلية على سوريا، فجر أمس، الثلاثاء، يستعد الجيش الإسرائيلي لرد إيراني قوي، مشيرةً إلى أن الجيش الإسرائيلي يتهيأ تماما لأي رد فعل لإطلاق نار إيراني، بعدما هاجمت القوات الإسرائيلية فجر أمس الثلاثاء مقرا قرب العاصمة السورية، دمشق.

ووصف الجيش الإسرائيلي الغارات بالهجوم الانتقامي، رداً على الصواريخ التي أطلقتها قوة إيرانية من الأراضي السورية على إسرائيل، فجر الثلاثاء، حسب زعمه، في الوقت الذي تدور فيه معركة سياسية داخل إسرائيل لتشكيل الحكومة الجديدة.

وأغارت الطائرات الإسرائيلية الليلة الماضية، على  أهدافاً عسكرية في سوريا الأمر الذي أسفر عن مقتل 11 مسلحاً وتدمير تلك الأهداف وهي المرة الثانية على التالي.