مسؤول إسرائيلي يحذر من تدهور أمني العام المقبل

تنزيل (5).jpg

تل ابيب/ المشرق نيوز

قال رئيس قسم العمليات في جيش الاحتلال اهارون حليوة اليوم الثلاثاء إن كل المؤشرات تظهر ان عام 2020 سيكون عاما يضم إمكانيات سلبية لمصالح إسرائيل, محذراً من "تدهور أمني".

وحدد حليوة في خطاب القاه في حلقة مغلقة أمام العاملين في قسم الميزانيات في وزارة مالية الاحتلال، خريطة التهديدات على إسرائيل وقال محذرا: "هذا ليس تخويفا، هذه تهديدات تتطور".

جاءت تصريحاته على خلفية مطالبة رئيس الحكومة والجيش الإسرائيلي بزيادة ملموسة بالميزانية الأمنية تضم عدة مليارات خلال السنوات القادمة، في المقابل فان وزارة المالية تطالب الجيش الإسرائيلي بإجراء عملية اصلاح داخلية. بحسب موقع i24العبري

وصادقت الكنيست امس على تقليصات واسعة وافقت عليها الحكومة قبل أشهر بمبلغ وصل الى أربعة مليارات شاقل، لكن هذه التقليصات غير كافية-حيث تطالب وزارة المالية من مراقب دولة الاحتلال ورئيس الكنيست بتقليص ميزانياتهم.