إسرائيل تدرس قراراً جديداً للرد على الحكومة الفلسطينية بوقف استيراد العجول

تنزيل (22).jpg

تل ابيب/ المشرق نيوز

أفادت وسائل اعلام عبرية اليوم الجمعة بأن الحكومة الاسرائيلية تدرس إمكانية وقف الصادرات الواردات الفلسطينية من وإلى الضفة الغربية وقطاع غزة، وذلك بسبب قرار وقف استيراد العجول من إسرائيل.

وأوضحت قناة "كان" العبرية، أن إسرائيل تدرس إمكانية وقف إدخال السلع والمعدات من الخارج لأراضي السلطة وإيقاف تصدير زيت الزيتون والتمر من السلطة إلى الدول العربية، إذا واصلت السلطة في إصرارها على عدم استيراد العجول الإسرائيلية.

وزعمت القناة، أن هناك "انتقاد شديد داخل القيادة الفلسطينية ضد رئيس الوزراء محمد اشتيه بسبب قراره وقف استيراد العجول من إسرائيل"، مشيرةً إلى ارتفاع أسعار اللحوم في الضفة بعد القرار: لحم العجل ارتفع من 45 شيكل إلى 55 و 60 شيكل للكيلو.

وكان مجلس الوزراء الفلسطيني قد اتخذ قبل عدة أشهر قراراً يقضي بوقف استيراد العجول من إسرائيل، والعمل على استيرادها من الخارج وذلك وفق قرارات القيادة الفلسطينية الانفكاك الاقتصاد عن الاحتلال.

اقرأ أيضاً

هذا وعلق رئيس اتحاد مربي العجول في إسرائيل، دورون بايدس، على وقف الحكومة الفلسطينية، استيراد العجول من إسرائيل، والذي تم إعلانه قبل أشهر.

وقال بايدس، وفق موقع (المونتور) الإسرائيلي: "حالياً عالق لدينا أعداد كبيرة من العجول، تقدر قيمتها بملايين الشواكل، وصلت للوزن المناسب للتسويق، ولا ندري ماذا نفعل بها".

وأضاف باديس: "قطاع كامل، والذي يشكل مصدر رزق لمئات العائلات على حافة الانهيار، الحديث يدور عن 400 عائلة، و5000 عامل".