بالمنهاج الفلسطيني

100 ألف طالب فلسطيني في القدس مهددون بالحرمان من التعليم

رام الله / المشرق نيوز

قال وكيل وزارة التربية والتعليم في السلطة الفلسطينية، بصري صالح، إن 100 طالب وطالبة في مدينة القدس المحتلة ومحيطها مهددون بالحرمان من التعليم، بسبب سياسات الاحتلال ومحاولات شطب المنهاج الفلسطيني.

جاء ذلك  في كلمة لصالح أمام الاجتماع المشترك الـ29 بين مجلس الشؤون التربوية لأبناء فلسطين في دورته 81، والمسؤولين عن شؤون التربية والتعليم بوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "أونروا" الذي عقد أمس الأحد، بمقر الجامعة العربية في القاهرة.

وأضاف صالح" المخطط الإسرائيلي يستهدف الطلبة في القدس، بعدم تلقي التعليم وفق هويتهم الفلسطينية، من خلال التأثير على المناهج ومحاولة تحريفها، ومحاولة زجهم والذهاب بهم نحو المنهاج الإسرائيلي"، مضيفا "القدس لا تزال تنتظر منا جهدا مضاعفاً من أجل الانتصار لقضيتنا".

ودعا جامعة الدول العربية إلى مخاطبة الصناديق والمؤسسات العربية، لتوفير الاحتياجات التعليمية العاجلة لها، وضرورة صد الهجوم الإسرائيلي المتواصل على القدس، خاصة على النظام التعليمي، وتحديدا ما يتعلق بالمناهج الفلسطينية.

اقرأ أيضاً

وقال صالح: "الاحتلال ما يزال يستهدف المدارس والمعلمين باعتقال وقتل كل صباح وفي كل مكان ليس فقط في قطاع غزة وفي القدس وانما في جميع أماكن الشعب الفلسطيني من المدارس الحكومية والخاصة".

وأضاف: "هذا يحدث في كل صباح وفي كل مكان، وليس فقط في المناطق المسماة (ج)، وليس فقط في قطاع غزة وفي القدس، وإنما في جميع أماكن الشعب الفلسطيني من المدارس الحكومية، والخاصة؛ حيث إنه يشكل عقبة من عقبات معركة التحدي والصمود".

وطالب بتقديم جهود إضافية في هذه المرحلة، للحفاظ على وكالة "أونروا" وديمومتها التي تعني ديمومة قضية اللاجئين الفلسطينيين، مشيرًا إلى أن التنازل أو التراجع عن نصرتها يعني إسقاط قضية اللاجئين.ش