تلفزيون إسرائيلي:

3 دواعش من غزة فروا من سجون الكرد بسوريا وهاتفوا عائلاتهم

داعش.png

القدس المحتلة / المشرق نيوز

كشفت مصادر في قطاع غزة، لتلفزيون "اي 24" الإسرائيلي، أن ثلاثة من عناصر تنظيم داعش، فروا من سجون الكرد في منطقة تل أبيض ضمن محافظة الرقة شمال سوريا، هاتفوا عوائلهم في قطاع غزة هاتفيا الأربعاء.

وبحسب موقع التلفزيون الاسرائيلي، فإن الدواعش الثلاثة هما (ع. ج) وهو قيادي أمني في داعش، اعتقل في سبتمبر / أيلول من العام 2018 الماضي، وكان أحد نشطاء كتائب القسام الذراع المسلح لحماس سابقا، ويقطن في رفح جنوب قطاع غزة.

والثاني هو (ح. ن)، أحد نشطاء التنظيم واعتقل بدايات عام 2018، وهو من سكان رفح أضيا، وغادر القطاع عام 2016 متجها إلى تركيا، ومنها للقتال مع التنظيم في سوريا.

والثالث هو (م. ش)، من سكان خانيونس وناشط سابق في حماس والقسام، وانتقل من سيناء إلى ليبيا، ومنها إلى سوريا عام 2017، بعد هزيمة التنظيم في ليبيا مع عدد من مقاتليه.

وتقول المصادر الخاصة، إنهم هاتفوا عوائلهم وتحدثوا معهم لوقت قصير جدا، وأكدوا أنهم بصحة جيدة، دون تفاصيل عن مكان وجودهم، وطريقة فرارهم من سجون الكرد.

وأكدت المصادر، أن الدواعش الثلاثة، أبلغوا عوائلهم أنهم لن يعودوا لغزة، وسيفضلون البقاء في سوريا، دون تفاصيل أخرى. وطالب أحدهم عائلته بالحفاظ على زوجته وتربية طفليه، فيما تحدث الأول (ع. ج) مع عائلته، عن أنه سيعمل على محاولة إعادة زوجته وأطفاله المتواجدين في سوريا لغزة، أو لخارج البلاد إلى بلد ثانية، دون أن يوضّح مصيرهم، في ظل حديث سابق عن اعتقال عائلته معه.