إلقاء القبض على مشعوذين صعقا جسد سيدة بالكهرباء بدعوى معالجتها من الجن

تنزيل (10).jpg

رام الله/ المشرق نيوز

ألقت الشرطة الفلسطينية بمحافظة رام الله والبيرة، خلال الايام الماضية القبض على شخصين مشتبه بممارستهما أعمال السحر والشعوذة في رام الله وعدد من المحافظات الاخرى.

وقال الناطق باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات: "إن معلومات وردت للشرطة تفيد بتعرض سيدة للاعتداء والضرب من قبل مشعوذين اثنين من سكان المحافظة أُدخلت على اثرها لمشتشفى الأمراض العقلية والنفسية في بيت لحم".

واضاف ارزيقات "أنه ومن خلال البحث والتحري وتحليل المعلومات من قبل ادارة المباحث العامة تمكنت من الوصل للسيدة والتي افادت بتعرضها لاعمال الشعوذة و السحر من قبل شخصين بداعي اخراج الجن والسحر من جسدها، وكانا يتقاضيان 100 دينار للجلسة الواحدة وأنهما كانا يعتديان عليها بالضرب وصعقها من خلال اسلاك كهربائية يتم وصلها بالكهرباء المنزلية الى جسدها بعد تثبيتها بمساعدة احد اقربائها الى ان تفقد وعيها بشكل كامل مما سبب لها اضرارا جسمانية ونفسية نُقلت على اثرها لمشفى الامراض العقلية في بيت لحم في حالة صعبة وتم علاجها الى ان استعادت عافيتها".

واكد ارزيقات بان الشرطة اوقفت الشخصين لحين اتخاذ الإجراءات القانونية واحالتهما للنيابة العامة، وما زال العمل جار لاحضار شخص ثالث يشتبه بعلاقته بهما وبمساعدتهما في الاعتداء على المواطنة.

وناشد كافة المواطنين بضرورة عدم التعاطي مع المشعوذين لاعتمادهم على اساليب وطرق قد تؤدي للقتل بجهلهم وادعائهم بمقدرتهم على العلاج النفسي باستخدام طلاسم واسحار قد تؤدي لفقدان العقل، وضرورة الابلاغ عنهم للشرطة والاجهزة الامنية والتوجه للمراكز الطبية الرسمية للعلاج في حال كان هناك اي حالة مرضية لديهم او لدى اي من افراد الاسرة.