عرض أبحاث علمية في مجال النساء والتوليد

مستشفى الولادة يطلق المؤتمر الطبي السادس في قطاع غزة الجمعة

المقاصد بالقدس يشهد ولادة توائم2.jpg

مستشفى الولادة يطلق المؤتمر الطبي السادس في غزة الجمعة
غزة/ أحمد المشهراوي/ المشرق نيوز

أنهى مستشفى النساء والتوليد بمجمع الشفاء الطبي تحضيراته، لإطلاق المؤتمر الطبي السادس للولادة، والمقرر اليوم الجمعة 20 من شهر أيلول- سبتمبر على مدار يومين بمشاركة نخبة كبيرة من الأطباء والمختصين والعالمين في هذا المجال.

ويهدف المؤتمر عرض كل جديد من دراسات وأبحاث علمية في مجال النساء والتوليد حول العالم، اضافة الى مشاركة أوراق علمية لخبرات أجنبية ومحلية في هذا المجال خلال أيام المؤتمر.
                                            المؤتمر إبداع في ظل الحصار
وقال د. هاني مهدي مدير مستشفى النساء والتوليد ورئيس المؤتمر، إن فكرة تنظيم هذه المؤتمر العلمي جاءت نتيجة الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة وصعوبة سفر الكوادر الطبية للخارج والمشاركة في المؤتمرات العلمية، مشيراً إلى أن عقد المؤتمرات العلمية في قطاع غزة للاهتمام بالنساء والتوليد وخاصة في ظل ازدياد المخاطر التي تتعرض لها السيدات الحوامل في ظل نقص الامكانيات اللازمة للعناية بالسيدات .

                                  تحقيق الأمن الصحي
أما د. مهدي حرز الله رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، فأكد بدوره على حق المرأة الغزية في بيئة صحية متكاملة تحميها من الأمراض وتحصل من خلالها على الرعاية الصحية اللازمة لتحقيق الأمن الصحي ضمن المنظومة الصحية العالمية وهذا بالفعل ما يوفره عقد مثل هذه المؤتمرات .
مهدي حرز الله.jpg
 

وبدوره، أوضح د. حاتم قنوع عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر ، أن ما يميز هذا المؤتمر عن سابقيه مشاركة وفود وخبراء من النرويج وبريطانيا ، موضحاً انه سيتم تقديم أبحاث ومحاضرات لعدد من الأطباء والطبيبات محليين لحالات نادرة وخاصة بعناوين مميزة، مبيناً أن المؤتمر سيعود بالفائدة الكبيرة علي الاطباء واقسام الولادة في زيادة كفاءة الأداء والتميز من جميع الخبرات الموجودة ومواكبة كل ما هو جديد والمعرفة المتطورة للعاملين في هذا المجال.
مؤتمر الولادة.jpg
 

هذا، وأوضح ه. عبد الهادي غبن عضو اللجنة التحضيرية إلى أنه تم الانتهاء من التحضيرات التقنية والفنية واللوجستية اللازمة للمؤتمر من المطبوعات ودعوات الحضور وتم التواصل مع جميع المستشفيات والحكومية والغير حكومية والخاصة وكذلك الأونروا والهلال الاحمر الفلسطيني، للمشاركة في هذا المجال حتى تعم الفائدة على كل الأطباء العاملين في مجال النساء والتوليد في جميع مستشفيات ومراكز قطاع غزة التي تعنى بهذا المجال .