حقيقة وفاة الفنان الكوميدي الراحل "إسماعيل ياسين" فقيرآ

images (1).jpg

القاهرة/ المشرق نيوز

تحدثت سامية شاهين زوجة المخرج الراحل ياسين إسماعيل ياسين، خلال مداخلة هاتفية في أحد البرامج عن أبرز الشائعات التي يتداولها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن إسماعيل ياسين، ومنها أنه مات فقيرًا

وقالت سامية خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "صباح الورد" المذاع عبر فضائية "TEN"، إنه لم يمت فقيرًا، وآخر شقة عاش فيها إسماعيل ياسين كانت 7 غرف وصالة.

ولفتت سامية، إلى أن ياسين عندما أخذت الضرائب أمواله دون علمه، وقيمتهم 300 ألف جنيه، أصيب بشلل نصفي، لكنه سافر إلى لبنان وجنى "أموالا"، ثم عاد إلى مصر، وحدث حينها تضييق على الفنانين، فغنى مونولوجات، ولم يصل حاله للتسول.

وأردفت: "ناس ادعت إنها موجودة يوم وفاته وإنه استلف منهم فلوس، كلهم كذابين، لأنه توفي فجأة في إسكندرية، أصيب باكتئاب بعد وفاة رفيق عمره المخرج فطين عبدالوهاب الذي توفي قبله بـ10 أيام، وسقط أمام باب الشقة".