مؤتمر فصائلي في بيروت مواز لمؤتمر البحرين

مؤتمر في بيروت مواز لمؤتمر البحرين.jpg

رام الله / المشرق نيوز

أعلن ماهر الطاهر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سوريا، أن مؤتمراً شعبياً سيُعقد في العاصمة اللبنانية، بيروت، بحضور منظمة التحرير والفصائل الفلسطينية، تزامناً مع ورشة البحرين.

وقال الطاهر اليوم الأربعاء، لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: أن هذا المؤتمر سيكون تأكيداً على الموقف الفلسطيني والعربي، الرافض لأي رشوة اقتصادية مقابل بيع الحقوق الفلسطينية.

وانتقد الطاهر مواقف بعض الدول العربية، مشدداً على أنه لا تستطيع قوة في الدنيا، أن "تفرض علينا ما نرفضه كشعب فلسطيني".

وأضاف: "عندما كانت بعض الأنظمة العربية تقول إنها تقبل ما تقبله منظمة التحرير، وترفض ما ترفضه المنظمة والشعب الفلسطيني، واليوم الشعب الفلسطيني وقيادته وفصائله وفعالياته، أعلنوا موقفاً واضحاً، لذلك لا معنى أن يتم الإصرار على عقد هذا المؤتمر، طالما هناك إجماع فلسطيني واضح على رفضه".

وأكد الطاهر إن شعبنا متمسك بحقوقه الوطنية ولن يقبل تصفية قضيته مؤكدا ان الالتفاف الشعبي والرسمي والفصائلي الرافض لـ (صفقة القرن) وورشة البحرين يشكل دفعة قوية نحو إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية من أجل مواصلة المقاومة بمختلف أشكالها لاسترجاع وانتزاع حقوقنا.

AMP Code