اليابان تسحق الأردن بنصف دستة أهداف في تصفيات كأس العالم

وكالات - مشرق نيوز

تلقى منتخب الأردن لكرة القدم هزيمة قاسية أمام منتخب اليابان استقرت على سداسية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما على استاد مدينة سايتاما، اليوم الجمعة، في التصفيات النهائية للقارة الآسيوية المؤهلة لكأس العالم.

ولم يقدم منتخب الأردن خلال اللقاء أي شيء يذكر، خاصة خلال مجريات الشوط الأول الذي شهد طرد لاعبه عبد الله ذيب في الدقيقة 28 لنيله بطاقتين صفراوتين، بينما تحسن الأداء خلال مجريات الشوط الثاني، دون أن يتمكن لاعبوه من تسجيل هدف الشرف على الأقل.

وبهذه النتيجة الكبيرة أصبح منتخب الساموراي الياباني قريباً جداً من بلوغ كأس العالم في البرازيل 2014 بعدما رفع رصيده إلى 6 نقاط من انتصارين، بينما تعقدت آمال منتخب الأردن كثيرا بعدما بقي عند رصيده السابق نقطة واحدة بعد التعادل في الجولة الأولى أمام العراق بهدف لمثله.

وأنهى المنتخب الياباني شوط المباراة الأول متقدماً برباعية نظيفة، وأحرز اللاعب ريوتشي مايدا الهدف الأول برأسية من ضربة ركنية في الدقيقة 16، وعزز له النجم كيسوكي هوندا الهدف الثاني في الدقيقة 22 بعدما توغل داخل منطقة الجزاء وتلاعب بأكثر من مدافع ووضع الكرة على يمين الحارس عامر شفيع.

اقرأ أيضاً

وعاد هوندا المحترف في صفوف سيسكا موسكو الروسي وسجل في الدقيقة 30 الهدف الثاني له والثالث لفريقه من كرة عرضية حولها من أمام المرمى، ليختتم شينجي كاجاوا المنتقل حديثاً إلى مانشستر يونايتد رباعية اليابان في الدقيقة 36 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء.

وفي الشوط الثاني تمكن هوندا من تسجيل الهدف الشخصي الثالث له والخامس لمنتخب بلاده من ركلة جزاء في الدقيقة 53، واختتم يوزو كوريهارا مهرجان الأهداف في الدقيقة 89 من كرة رأسية.

أنا منزعج

وقال عدنان حمد المدير الفني للمنتخب الأردني : الخسارة بسداسية دون رد أمام المنتخب الياباني تعد قاسية بكل تأكيد وأنا منزعج من هذه الخسارة.

وأوضح حمد خلال حديثه في المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب نهاية المباراة أن الخسارة تبدو متنوعة في مقدمتها الاخطاء الكبيرة التي ارتكبها لاعبو الأردن في بداية المباراة كما ان طرد اللاعب عبدالله ذيب في الدقيقة 23 ساهم في تعقيد الأمرو اكثر وأكثر.

وبين أن فريقه خاض مباراة أمام أقوى فريق في القارة الآسيوية بين أرضه وجماهيره، لافتاً إلى أن المنتخب الياباني قدم أداء مميزاً في ظل جاهزيته المثلي للمباراة والتي تفوق جاهزية المنتخب الأردني.

وقال حمد:" أعتقد جازماً بأن جميع المنتخبات في منطقة غرب أسيا تعرضت للظلم في هذه التصفيات نظرا لتوقيتها فالدوري المحلي ببلدانها انتهى مؤخراً وكافة اللاعبين سيكون مجهدين وهذا ما يعاني منه ربما منتخبي العراق وسلطنة عمان".

وبارك المدير الفني للمنتخب الأردني لليابان بهذا الفوز، قائلاً: "أبارك لليابان هذا الفوز، وسنسعى بالفترة المقبلة لمعالجة كافة الأخطاء والتحضير لمواجهة استراليا في سبتمبر القادم حيث سيكون بجعبتنا الوقت الكافي لمعالجة الأخطاء".