إعلان نتائج التصويت على التعديلات الدستورية بمصر,,, السيسي على سدة الحكم حتى العام 2030

تنزيل (10).jpg

القاهرة/ المشرق نيوز

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر مساء اليوم الثلاثاء نتائج التصويت على استفتاء تعدديل الدستور في جمهورية مصر العربية.

وأوضحت الهيئة أن أكثر من 88% من المشاركين في استفتاء تعديل الدستور صوتوا بـ"نعم"، ما يسمح للرئيس عبدالفتاح السيسي بالبقاء في سدة الحكم حتى العام 2030.

وأعلنت الهيئة أن 27 مليون ناخب شاركوا في الاستفتاء بينهم 23 مليون صوتوا بـ"نعم" لتعديل الدستور وبنسبة بلغت 88.8%.

وأكدت الهيئة أن عدد من يحق لهم التصويت بلغ 61 مليون ناخب، شارك منهم 27 مليون ناخب وبنسبة بلغت 44.33% ممن يحق لهم التصويت. 

وانتهت أمس الاثنين، عملية التصويت في الاستفتاء على تعديل الدستور في مصر بعد استمرارها لليوم الثالث على التوالي وسط إقبال جماهيري غفير، وبدأ المصريون في الداخل عملية الإدلاء بأصواتهم يوم السبت الماضي، فيما شرع المقيمون بالخارج في التصويت يوم الجمعة.

وانتهت أيضا عملية التصويت بالخارج أول أمس الأحد، في غالبية المراكز الانتخابية بمقار البعثات الدبلوماسية المصرية، وذلك في التاسعة مساء بالتوقيت المحلي لكل دولة.

وكان مجلس النواب المصري وافق بأغلبية الأعضاء على التعديلات الدستورية، وذلك يوم 16 أبريل الجاري، وشارك في التصويت 554 برلمانيا، ووافق عليها 531 نائبا، ورفضها 22 نائبا، فيما امتنع عضو واحد عن التصويت.

وتتضمن التعديلات تمديد فترة الرئاسة إلى ست سنوات على ألا يشغل الرئيس منصبه لأكثر من ولايتين متتاليتين، وتشكيل مجلس للشيوخ وتحديد دور الجيش في الدولة، بالإضافة إلى تعيين نواب لرئيس الجمهورية.