شركة كهرباء غزة توضح موقفها من إصابة طفل بصعقة كهربائية خلال تسلقه "محول"

صعقة.PNG

غزة/ المشرق نيوز

أصدرت شركة توزيع الكهرباء بمدينة غزة بياناً توضيحياً حول حادثة إصابة طفل 10 سنوات  أمس الجمعة في منطقة تل الهوى جراء تعرضه لصعقة كهربائية؛ وذلك بعد التسلق على شبكة كهربائية "محول" .

وأوضحت الشركة في بيانها أن "قسم الصيانة، تلقى، أمس الجمعة إشارة بإصابة أحد الأطفال بصعقة كهربائية أثناء صعوده على شبكة الكهرباء في منطقة تل الهىا بمدينة غزة"، حيث توجه الطاقم الفني المناوب توجه إلى مكان الحدث، وقام بفصل التيار الكهربائي على الفور.

وأضافت:  تبين بأن المصاب هو فتي يبلغ من العمر قرابة عشرة أعوام، وبعد التأكد من نقله إلى المستشفى قام الطاقم الفني بتفقد الشبكة ومكان الحدث.

وتبين بأن الفتي، وفق البيان، قام بتسلق العمود الحديدي والصعود على ظهر المحول وقص سلك التأريض(نحاس) وأثناء قصه للسلك لامست قدمه سلك الضغط العالى ما أدى لتعرضه لصعقه كهربائية قوية أدت لسقوطه من أعلى برج الكهرباء، وهو حاليا يرقد في المستشفي

اقرأ أيضاً

وعبّرت الشركة عن أسفها الشديد إزاء ذلك، محذرة من خطوة مثل هذه "التجاوزات و التعديات التي يمارسها البعض على شبكات الكهرباء وعلى حياة مرتكبيها وحياة الآخرين كما تؤثر وبشكل مباشر على كفاءة شبكات الكهرباء وبرامج التوزيع المطبقة في ظل أزمة الكهرباء الخانقة التي يمر بها قطاع غزة".

وقالت إنه "أمام التكرار المؤسف لهذه الحوادث و ما ينتج عنها من ضحايا وإصابات و مخاطر على حياة الجمهور والفنيين العاملين في الشركة و كذلك المساس بكفاءة عمل شبكات الكهرباء فإن الشركة تهيب بالجمهور الكريم  مساعدتها ومساندة جهودها في التصدي لتلك الظواهر والتعديات والإبلاغ عن أي تعديات عبر الرقم الوطني 133".

كما أهابت الشركة بالجهات الشرطية والقضائية المختصة بالتعاطي مع شكاوى الشركة المقدمة بهذا الخصوص بحزم وتفعيل النصوص القانونية الواضحة و الخاصة بمعالجة هذه الظاهرة وردع مرتكبيها حفاظاً على حياة المواطنين و في مقدمتهم حياة من يقومون بهذه الأعمال غير القانونية .